عربي-دولي

"شخص واحد يعرف التفاصيل".. ما سبب التكتم حول لقاح بوتين؟

ترجمة "لبنان 24"

|
Lebanon 24
29-03-2021 | 10:30
A-
A+
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
"لن نذكر اسم اللقاح الذي سيحصل عليه الرئيس"، هكذا جاء تعليق المتحدث ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين للصحافيين على تلقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اللقاح المضاد لكورونا الثلاثاء الفائت؛ أنتجت موسكو 3 لقاحات "أبي فاك كورونا" و"كوفي فاك" بالإضافة إلى "سبوتنيك في".
صحيفة "واشنطن بوست" تساءلت عن أسباب السرية المحيطة بلقاح بوتين (68 عاماً)، لافتةً إلى أنّ الرئيس الروسي رفض التقاط صورته أثناء أخذ جرعته، علماً أنّه سبق أن تصوّر عاري الصدر ويمتطي حصاناً ويصطاد ويلعب الهوكي وبرفقة النمور والجراء ودب الكوالا.
 
 
 
 
 
 
 
وفي قراءتها، حذّرت الصحيفة من أنّ التعاطي بسرية مع عملية تلقيح بوتين- بما في ذلك عدم الكشف عن اللقاح الذي تلقاه وعدم نشر أي صور أو تسجيل فيديو لتلقيه الجرعة- قد يؤثر سلباً على حملة التلقيح الجماعية "المتأخرة" في روسيا.

ولدى سؤال بيسكوف عن امتناع بوتين عن تلقي اللقاح أمام الكاميرا، أجاب قائلاً: "لا يحب ذلك"، من دون الخوض في التفاصيل. ولاحقاً، أصدر بيسكوف بياناً لفت فيه إلى أنّ بوتين على "ما يرام"، مضيفاً أنّ الأربعاء سيكون "يوم عمل كامل"، بحسب "واشنطن بوست".

على مستوى أسباب امتناع الكرملين عن تحديد اسم اللقاح، أشار بيسكوف إلى أنّ "جميع اللقاحات الروسية الثلاثة موثوقة وفعالة تماماً"؛ قائلاً إنّ الرئيس والطبيب الذي أعطاه الجرعة يعرفان وحدهما اسم اللقاح.

وإذ نقلت الصحيفة عن الصحافي الروسي أندريه زاخاروف زعمه على "تويتر" أنّ بوتين لم يتلقَ اللقاح، قالت إنّ عدداً كبيراً من الروس بات في حيرة من أمرهم بعدما أخذ رئيسهم اللقاح خلف الكواليس، لافتةً إلى أنّ رؤساء دول أخرى سارعوا إلى أخذ اللقاح أمام الكاميرات سعياً منهم إلى "طمأنة شعوبهم بشأن سلامة اللقاحات".

في ما يتعلق بمواجهة بوتين لكورونا، قالت الصحيفة إنّه طلب من مواطنيه الالتزام بالإجراءات الوقائية وأخذ اللقاح، إلاّ أنّه "لم يدعم أقواله بأفعال علنية"، مشيرةً إلى أنّه لم يسبق له أن ظهر واضعاً كمامة.
وفي هذا السياق، لفتت الصحيفة إلى أنّ استطلاعاً للرأي أجراه مركز "ليفادا" أظهر أنّ رغبة الروس في تلقي اللقاح سجلت تراجعاً بمعدل 8 نقاط خلال الأشهر الثلاث الماضية. ويقول مركز "ليفادا" المستقل إن نحو ثلثي الروس لم يكونوا مستعدين لتلقي لقاح "سبوتنيك في" حتى الأول من آذار مشيرين إلى آثاره الجانبية كسبب رئيسي، حيث بدأت روسيا حملة التطعيم ضد كوفيد-19 في كانون الأول.
أعراض جانبية
ذكرت وكالة إنترفاكس للأنباء الأحد نقلا عن تصريحات بثها التلفزيون لبوتين أنه شعر بآثار "جانبية بسيطة". وقال للقناة الأولى من التلفزيون الروسي الرسمي: "استيقظت في اليوم التالي لتلقي اللقاح وبدا لي أنني شعرت بألم بسيط في العضلات. قست الحرارة وكانت طبيعية". وأضاف كذلك أنّه شعر بعدم ارتياح في موضع حقن اللقاح.
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك

ترجمة "لبنان 24"

Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website