عربي-دولي

بعد حادثة القطار.. وزير النقل المصري: لن أهرب من المسؤولية

Lebanon 24
18-04-2021 | 16:48
A-
A+
Doc-P-814265-637543867223507962.jpg
Doc-P-814265-637543867223507962.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
أعلن وزير النقل المصري، كامل الوزير، تشكيل لجنة فنية لمعرفة أسباب خروج عربتين من القطار رقم 949 (القاهرة - المنصورة) عن القضبان ومحاسبة جميع المسؤولين المتسببين في الحادث الذي أودى بحياة 11 شخصا على الأقل، وإصابة 98 آخرين، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة.

وردا على المطالبات بإقالته بعد الحادث الثالث في منظومة السكك الحديدية في مصر خلال أقل من شهر، قال الوزير في تصريحات صحفية نشرتها وسائل إعلام مصرية: "لن أهرب من المسؤولية، ونعمل ليلا نهارا لتطوير منظومة السكة الحديد لتقديم خدمات مميزة لجمهور الركاب المسافرين".

وجدد وزير النقل تأكيده بأنّ "الدولة رصدت 222 مليار جنيه لتطوير منظومة السكة الحديد لتقليل حوادث القطارات.

وذكر الوزير، أنّه يتم "تطوير منظومة الجر من عربات وجرارات لتقليل حوادث القطارات، وجار العمل على تحديث نظم كهربة الإشارات ونظم الاتصالات ونظم وحدة التحكم المركزي وتجديد القضبان، وتحسين ورفع كفاءة المحطات وإعادة تأهيل وصيانة وتشغيل الجرارات وتطوير عربات القطارات القديمة بأخرى حديثة".

ورفض الوزير مقترحات توالت على مواقع التواصل الاجتماعي بإيقاف الخدمة حتى انتهاء عملية التطوير، قائلا: "من الصعب وقف السكة الحديد لحين انتهاء تحديث منظوماتها الأساسية"، مشيرا إلى أن "قطارات السكة الحديد تقل نحو مليون راكب يوميا".

وخرجت 8 عربات من القطار الذي كان متجها من القاهرة إلى المنصورة الواقعة على مسافة 130 كيلومترا شمال العاصمة، عن السكة في مدينة طوخ بمحافظة القليوبية، الأحد.

وأظهرت تسجيلات مصورة انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي انقلاب العربات وهروب الركاب إلى مناطق آمنة على طول خط السكة الحديد.
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website