أفراح ومناسبات

طرابلس تحتضن أبناءها في "يوم المغترب الطرابلسي"

Lebanon 24
17-07-2018 | 14:39
A-
A+
Doc-P-494334-6367056710641232655b4dd56582e68.jpeg
Doc-P-494334-6367056710641232655b4dd56582e68.jpeg photos 0
PGB-494334-6367056710690279555b4dd574c2063.jpeg
PGB-494334-6367056710690279555b4dd574c2063.jpeg Photos
PGB-494334-6367056710686175615b4dd573260f7.jpeg
PGB-494334-6367056710686175615b4dd573260f7.jpeg Photos
PGB-494334-6367056710677767565b4dd570bc45d.jpeg
PGB-494334-6367056710677767565b4dd570bc45d.jpeg Photos
PGB-494334-6367056710671961975b4dd56ee6e7a.jpeg
PGB-494334-6367056710671961975b4dd56ee6e7a.jpeg Photos
PGB-494334-6367056710665956175b4dd56d2f2e0.jpeg
PGB-494334-6367056710665956175b4dd56d2f2e0.jpeg Photos
PGB-494334-6367056710660250755b4dd56b34a96.jpeg
PGB-494334-6367056710660250755b4dd56b34a96.jpeg Photos
PGB-494334-6367056710651942805b4dd569482f5.jpeg
PGB-494334-6367056710651942805b4dd569482f5.jpeg Photos
PGB-494334-6367056710647038095b4dd5677f841.jpeg
PGB-494334-6367056710647038095b4dd5677f841.jpeg Photos
facebook
facebook
facebook
google
A+
A-
facebook
facebook
facebook

نجحت طرابلس بأن تكون مدينة سياحية من الطراز الأول في "يوم المغترب الطرابلسي" حيث استقبلت المدينة أهلها من المغتربين أجمل استقبال.
وتقاطر مئات من المغتربين إلى مدينتهم بدعوة من مجموعة "نحن طرابلس" وتنظيم من "سوشيل واي" و"شباب نيوز" والتفاف رسمي وشعبي واقتصادي تجّسد بجهد جبار من بلدية طرابلس التي عملت ليلاً نهارا لمدة اكثر من اسبوع على تهيئة الاسواق التجارية الشعبية والمراكز الاثرية والحديقة العامة (المانشية) وتجهيزها بشكل يتلاءم مع الحدث الكبير في حين حرصت الأجهزة الأمنية على مواكبة نشاطات اليوم الطويل بشكل دقيق وعلى مدار الساعة ومن اعلى المستويات.

كما دعت جمعية تجار طرابلس التجار الى مواكبة هذا الحدث التاريخي الذي أكد نجاحه ان طرابلس قادرة ان تكون مدينة سياحية من الطراز الاول وتستقبل الالاف من الزوار يوميا و على مدار السنة.


الانطلاقة كانت من المانشية حيث تجمع المئات في الحديقة العامة في طرابلس وانطلق من رغب منهم في جولة على الدراجات الهوائية في بعض شوارع طرابلس القديمة في حين استمتع الاخرون بالموسيقى والرقص والالعاب الى حين دقت الساعة 11 ظهراً حيث جال المغتربون وعائلاتهم في الاسواق القديمة والمراكز السياحية والاثرية وتناولوا اطعمة الشارع التي تشتهر بها المدينة قبل ان يصلوا الى قلعتها حيث ابدع الموسيقار الطرابلسي عمر حرفوش على البيانو فغصت الحناجر واغرورقت العيون فرحا على مدينة تستحق الفرح.

وختم المغتربون يومهم في مقهى فهيم الشعبي حيث تابعوا المباراة النهائية للمونديال.
هذا ورأت مؤسسة مجموعة نحن طرابلس هنا حمزة ان نجاح هذا اليوم دليل على رغبة ابن طرابلس بنفض غبار الحرمان عن المدينة والاستثمار برصيدها السياحي الذي ممكن ان يشكل طوق نجاة للمدينة واهلها، واعتبرت حمزة ان يوم الاحد 15 تموز كان يوما نموذجيا اثبت ان طرابلس قادرة ان تكون مدينة على الخارطة السياحة في المنطقة وانها تملك كل المقومات لاستقبال السواح وان ارادة نجاح هذا اليوم اثبت ان الطرابلسي قادر ان يولي مصلحة طرابلس فوق كل اعتبار. واذ تشكر المجموعة كل من ساهم في انجاح هذه اليوم من سياسيين ورسميين وامنيين وهيئات اجتماعية واعلامية واقتصادية تؤكد انها ستعمل ما في وسعها لجمع شمل الطرابلسيين وتوحيد جهدهم ورص صفوفهم لما فيه مصلحة المدينة وتقدمها وتدعو المجموعة الى رحلة في 7 آب إلى جزيرة الأرانب، إحدى أهم المحميات البحرية في المنطقة. وتطمح المجموعة بان تنجح الرحلة في تسليط الضوء على هذه الجزيرة الرائعة التي ستستقبل لاول مرة في تاريخها بيانو يعزف عليه الموسيقار الطرابلسي عمر حرفوش وهو من مؤسّسي "نحن طرابلس"، كما ستتيح الفرصة لروادها التمتع بالالعاب المائية المميزة وأكثرها تشويقاً، في لقاء منتظر يجمع في طرابلس المغتربين والمقيمين، يحفز للسياحة الداخلية باتجاه عاصمة الشمال.

 

 


تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website