Advertisement

عربي-دولي

الجيش الاميركي يصحّح بيانه... معطيات جديدة يكشف عنها

Lebanon 24
23-11-2022 | 16:59
A-
A+
Doc-P-1013608-638048342495545580.jpg
Doc-P-1013608-638048342495545580.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
أعلنت القيادة المركزية للجيش الأميركي "سنتكوم" أن غارة تركية في شمال سوريا عرّضت قواتها "للخطر"، وذلك بعدما كانت قد نفت، الثلاثاء، استهداف مواقع تتواجد فيها بضربات جوية.

وكانت مسيّرة تركية قد استهدفت قاعدة عسكرية مشتركة لـ"قوات سوريا الديمقراطية" و"التحالف الدولي" بقيادة واشنطن في محافظة الحسكة (شمال شرق)، وفق ما أعلنت قوات سوريا الديمقراطية، مشيرة إلى مقتل 2 من عناصرها.
Advertisement


إلا أن المكتب الإعلامي للقيادة المركزية قال أمس، إن قواته "كانت بمنأى عن الخطر، ولم تقع أي غارات على مواقع تستضيفها"، لافتاً إلى أن الغارات الأقرب لمكان تواجد القوات الأميركية، وقعت على بعد حوالي 20 إلى 30 كيلومتراً.


وأرسل المكتب الإعلامي للقيادة المركزية اليوم تصحيحاً إلى "فرانس برس"، أورد فيه: "تلقينا معلومات إضافية أفادت أنه كان ثمة خطر على القوات والأفراد الأميركيين"، جراء القصف التركي، من دون تسجيل أي إصابات في صفوفهم.
المصدر: العربية نت
تابع
Advertisement

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك