عربي-دولي

مسجد درنة.. ساحة داعش الدموية بليبيا

Lebanon 24
29-06-2018 | 08:04
A-
A+
Doc-P-488348-6367056665165178335b35bdced8b0d.jpeg
Doc-P-488348-6367056665165178335b35bdced8b0d.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
google
A+
A-
facebook
facebook
facebook

اتخذ تنظيم داعش الإرهابي من داخل المسجد العتيق في مدينة درنة الليبية ساحة لعمليات التصفية والقتل قبل أن تستلمه القاعدة

وفي وقت سابق من أمس الخميس، حرر الجيش الليبي منطقة البلاد وسط درنة، وبذلك أصبحت المدينة بأكملها تحت سيطرته. 

وبدأ الجيش الوطني قبل أسابيع عملياته في المدينة الساحلية شرقي البلاد، لطرد المجموعات المتطرفة المرتبطة بتنظيم "القاعدة" منها، بعد 5 سنوات من سيطرة الإرهابيين عليها.

ووسع التنظيم المتطرف نفوذه في درنة خلال الخمس سنوات الماضية، مستغلا تردي الأوضاع الأمنية والارتباك السياسي الذي تمر به البلاد.

وخلال العمليات الأخيرة، أعلن الجيش عن مقتل زعيم القاعدة في المدينة عطية الشاعري، خلال اشتباكات مع المتشددين، مما شكل ضربة قاضية للتنظيم.

(سكاي نيوز) 


تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website