عربي-دولي

"أمر غريب يحدث للشمس".. العلماء يدقون ناقوس الخطر!

Lebanon 24
29-07-2018 | 12:40
A-
A+
Doc-P-497750-6367056737027003275b5d8ba2d023c.jpeg
Doc-P-497750-6367056737027003275b5d8ba2d023c.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
google
A+
A-
facebook
facebook
facebook

حذّر علماء الفلك من أن شيئا غريبا يحدث في الشمس، خصوصا أنها تدخل في فترة "الدورة الدنيا" من الدورة الشمسية، التي يتراجع فيها عدد البقع الشمسية بينما تزداد نسبة الإشعاعات الكونية، بحسب تقرير نشرته وكالة "بلومبيرغ" الأميركية. 

ونبّه العلماء من أنّ نسبة الإشعاعات في الدورة الدنيا ازدادت بصورة لا مثيل لها منذ بدء عصر الفضاء، علماً أنّه خلال الدورة الشمسية المنتظمة التي تستغرق 11 عاما، تتضاءل البقع الشمسية وتضعف التوهجات، ويتراجع المجال المغناطيسي للشمس.

وفي ذروة النشاط الشمسي، يعمل الحقل المغناطيسي للشمس على حماية الكواكب، ومنها كوكبنا بالطبع، من الإشعاعات الكونية المشحونة.

ومن جهته، أكّد ناثان شوادرون، أستاذ فيزياء بلازما الفضاء في جامعة نيوهامبشاير "أننا نمر بدورة شمسية غريبة جدا، وتستمر في إظهار مؤشرات على الاتجاه نحو الأسوأ".

في المقابل، بيّنت الوكالة أنّ بعض العلماء يرون أن الأرض لن تتأثر كثيرا بهذا الأمر، حيث سيشمل التأثير رواد الفضاء وأولئك الذين قد يتنقلون في الفضاء، وتحديدا الرحلات المأهولة إلى المريخ، حيث يصبح الرواد عرضة للإصابة بأمراض القلب والسرطان في وقت ما من حياتهم، في حين أن رائدات الفضاء يصبحن أكثر عرضة للإصابة بسرطان الرئة والثدي.

ويعتقد العلماء أن الدورة الشمسية الدنيا، بما يرافقها من ضعف في المجال المغناطيسي للشمس، سينجم عنها زيادة في نسبة الإشعاعات أكثر بنحو 30 في المئة عن المعتاد، لكن السؤال بشأن حجم مشكلة الإشعاع الكوني يظل مفتوحا.

يذكر أن وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" كانت قد نشرت قبل عامين صورة للشمس، أظهرت اختفاء البقع الشمسية عن سطحها، مما أثار مخاوف لدى علماء الطقس.

(سكاي نيوز) 


تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website