لبنان

تقرير حصري: مركز يجمع التبرعات لـ"حزب الله" بألمانيا.. تجنيد عناصر وأكثر!

ترجمة "لبنان 24"

|
Lebanon 24
22-06-2018 | 13:55
A-
A+
Doc-P-486084-6367056648418239215b2ccf8f7247d.jpeg
Doc-P-486084-6367056648418239215b2ccf8f7247d.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook

في تقرير حصري، زعمت صحيفة "جيروزليم بوست" الإسرائيلية أنّ مركز "المصطفى" في مدينة بريمن شمال ألمانيا يمثّل مركزاً كبيراً لجمع الأموال لـ"حزب الله"، استناداً إلى تقرير استخباراتي ألماني.

وفي التفاصيل التي أوردتها الصحيفة أنّ وكالة استخبارات بريمن أصدرت تقريراً في حزيران الجاري قالت فيه إنّ مركز المصطفى يدعم "حزب الله" في لبنان عبر جمع التبرعات بشكل أساسي. ولفتت الصحيفة إلى أنّ الوكالة لم تحدد قيمة المبالغ التي دفعها مؤيدو "حزب الله" في بريمن للحزب في لبنان، ناقلةً عن التقرير قوله عن المركز: "ترتبط أعداد المشاركين (في مركز المصطفى) بشكل وثيق بالمناسبات ويمكن أن يبلغ العدد 800 شخص بالإجمال". 

وأوضحت الصحيفة أنّ التقرير تحدّث عن وجود ما يقارب الـ60 مؤيداً لـ"حزب الله" في "المصطفى"، معتبراً أنّه يمثّل نقطة تواصل للمسلمين من أبناء الطائفة الشيعية في بريمن، لا سيّما الآتين من لبنان.

في السياق نفسه، ذكّرت الصحيفة بأن تقارير الاستخبارات الألمانية قالت في العام 2017 إنّ 950 عنصراً في "حزب الله" يعملون على جمع الأموال في ألمانيا لصالح "حزب الله" وتجنيد أعضاء جدد، مشيرةً إلى أنّ تقرير بريمن الاستخباراتي تطرّق إلى مشاركة روّاد مركز "المصطفى" في الأحداث والتظاهرات، وعلى رأسها تظاهرة يوم القدس التي نُظّمت في 23 حزيران الفائت في برلين.

وفي هذا الصدد، بيّنت الصحيفة أنّ بريمن تمثّل "معقلاً" لناشطي "حركة مقاطعة إسرائيل"، منتقدةً عدم حذو محافظ بريمن، كارستن سيلينغ، حذو محافظي ميونخ وبرلين وفرانكفورت، الذين حظروا على مجموعات "حركة المقاطعة" استخدام الأماكن العامة وجمع التبرعات.

ختاماً، لفتت الصحيفة إلى أنّ ألمانيا تعارض كما المملكة المتحدة فرض حظر شامل على "حزب الله"، علماً أنّ وزير الداخلية البريطانية ساجد جاويد أعلن عن نيته حظر الحزب في بلاده في وقت لاحق من هذا العام.

يُذكر أنّ الاتحاد الأروربي يفصل بين جناج "حزب الله" السياسي وجناحه العسكري، إذ فرض حظراً على الثاني منذ الهجوم في بلغاريا التي يُتهم "حزب الله" بتنفيذه في العام 2012.

(ترجمة "لبنان 24" - JP)

 


تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Author

ترجمة "لبنان 24"

Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website