لبنان

سعيد لـ "الأنباء": مصلحة المسيحيين تكمن في العيش المشترك وتطبيق الطائف

Lebanon 24
23-02-2021 | 00:21
A-
A+
Doc-P-796456-637496367374286853.jpeg
Doc-P-796456-637496367374286853.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
رأى النائب السابق د.فارس سعيد، ان "الوزير السابق جبران باسيل، أراد في كلمته المتلفزة يوم الأحد الفائت، توجيه رسالتين أساسيتين، الاولى وهمية، ومفادها تنبيه المسيحيين في لبنان من انهم يتعرضون لهجوم اسلامي قوامه بري والحريري وجنبلاط، وعليهم بالتالي اي المسيحيين ليس فقط التصدي لهذا الهجوم اذا ما أرادوا الحفاظ على مواقعهم في المعادلة السياسية، انما ايضا مساندة رئيس الجمهورية ومن خلفه التيار الباسيلي في مجابهة هذا الثلاثي الالغائي، ودعم تأييدهما غير المشروط لسلاح حزب الله، والثانية واقعية ومفادها مطالبة الاخير بإيصاله الى سدة الرئاسة لان بسببه فرض عليه الاميركيون عقوبات قاسية ما كانت في الحسبان العوني".

وعليه، أوضح سعيد في تصريح لـ "الأنباء" أن "مصلحة المسيحيين تكمن في العيش المشترك، وتطبيق كامل وثيقة الوفاق الوطني، وليس بالخلافات الوهمية مع المسلمين، فاتفاق الطائف لا يعني فقط وقف اطلاق النار بين حزبين، انما هو اتفاق الخيار على وحدة الشعب اللبناني مسلمين ومسيحيين، علما ان اتفاق الطائف، اصبح مهددا بفعل خيارات التيار العوني وأجندة حزب الله الايرانية، لذلك، فان كل القوى السياسية التي قدمت التضحيات من اجل ولادة هذا الاتفاق، مدعوة اليوم للدفاع عنه وحمايته بكل الوسائل المشروعة قانونا، وذلك انطلاقا من كونه اتفاق الخيار وليس الضرورة".
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website