Advertisement

لبنان

في ذكرى 4 آب.. هذا ما قاله السياسيون

Lebanon 24
04-08-2022 | 05:00
A-
A+
Doc-P-977498-637952015519243450.jpg
Doc-P-977498-637952015519243450.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
في الذكرى الثانية لانفجار الرابع من آب، صدرت سلسلة مواقف عن شخصيات سياسية وأحزاب للمناسبة.
الحريري: جرح عميق لن يلتئم الا بسقوط  اهراءات التعطيل
غرّد الرئيس سعد الحريري عبر حسابه على موقع تويتر وكتب: انفجار٤ آب: جرح عميق في قلب بيروت لن يلتئم الا بسقوط  اهراءات التعطيل والاستقواء على الدولة والقانون وتصدّع صوامع الاهتراء السياسي والاقتصادي وعروش الكراهية والتعصب الطائفي. العدالة لبيروت وأهلها وتخليد ذكرى الضحايا فوق كل اعتبار . لن ننسى.
Advertisement
 
شمعون: ما زال الضباب مخيما على التحقيقات واخفاء مفتعل للحقيقة
رئيس حزب "الوطنيين الأحرار" النائب كميل شمعون غرد على حسابه عبر "تويتر": "أشرقت شمس 4 آب اليوم وبعد مرور سنتين على الجريمة كائنا من كان المسبب إذ ما زال الضباب مخيما على التحقيقات واخفاء مفتعل للحقيقة. انها نتيجة التواطؤ بين مصالح العهد وتسلط الارهاب. الرحمة لأرواح الضحايا والصبر والسلوان للعائلات اللبنانية. انفجار مرفأ بيروت العدالة للضحايا".
 
افرام: وحدها الحقيقة مع العدالة، قد تحوّل حطام بيروت إلى حديقة
النائب نعمة افرام غرّد عبر "تويتر": "كيف لبعض من أوجاعك العظمى أن تخفّ أيها الرابع من آب؟! وحدها الحقيقة مع العدالة، قد تحوّل حطام بيروت إلى حديقة أو مرج من الزهور. وحدها الحقيقة مع العدالة، قد تجعل من الدموع التي من المستحيل لها أن تجف، نهراً لفجر جديد وحياة، للذين استشهدوا وللّبنانيين ولبنان".
 
الصادق: المتهم يعرقل العدالة بكل الطرق
غرد النائب وضاح الصادق على "تويتر"، لمناسبة الرابع من آب: "المتهم الذي يعلم أنه مذنب يعرقل العدالة بكل الطرق، أما البريء الواثق من براءته فيقاتل من اجلها. عدالة ضحايا المرفأ محتجزة لدى السلطة منذ عامين".
 
حزب الله: لتحقيق نزيه وعادل وشفاف وفق الاصول القانونية
"حزب الله" رأى في بيان لمناسبة ذكرى 4 آب، أن هذه "المأساة الوطنية الكبرى التي أصابت لبنان وشعبه في الصميم، تحل ولا يزال يعاني من آثارها ونتائجها الوطن على المستويات كافة". 
وتابع: "شهدنا خلال العامين المنصرمين موجة هائلة من الحملات السياسية والاعلامية المكثفة والتي تضمنت اتهامات باطلة وزائفة وقدرا كبيرا من التحريض ادى الى توتر داخلي في غاية الخطورة كاد ان يطيح بأمن البلد واستقراره، بخاصة عقب الاحداث الدموية التي شهدتها منطقة الطيونة والتي ادت الى سقوط عدد من الشهداء المظلومين لولا حرصنا الكبير على وئد الفتنة في مهدها وقطع الطريق امام الساعين الى الحرب الاهلية".
وختم الحزب بيانه: "اننا نؤكد اليوم موقفنا الثابت والمعروف من هذه القضية والذي عبرنا عنه منذ البداية، وهو المطالبة بتحقيق نزيه وعادل وشفاف وفق الاصول القانونية ومراعاة وحدة المعايير بعيدا من الاستثمار السياسي والتحريض الطائفي والمزايدات الشعبوية، ونعتقد صادقين ان العدالة وحدها هي من يحقق الانصاف ويطمئن النفوس ويضمد الجراح ويثبت الاستقرار الداخلي ويدفع بنا جميعا الى الحوار الهادىء  والعمل المشترك لتجاوز الازمة الخطيرة التي يمر بها بلدنا لبنان".
 
الجيش: الأملَ في أن تستعيد عاصمتنا قريبًا بريقها ومكانتها
الجيش غرّد عبر حسابه على موقع تويتر وكتب: في الذكرى الثانية لانفجار مرفأ بيروت الكارثي، عزاؤنا لأهالي الشهداء العسكريين والمدنيين، وتحية إكبار للذين بلسموا جراحهم وعادوا إلى الحياة. منهم نستلهم العزيمةَ للاستمرار، والأملَ في أن تستعيد عاصمتنا قريبًا بريقها ومكانتها.
 
كرامي: يجب ان تتحول ذكرى ٤ آب الى ذكرى انتصار على الكارثة
رئيس تيار الكرامة فيصل كرامي في الذكرى الثانية لانفجار ٤ آب: في ذكرى ٤ آب الأليمة، كلنا متعاطفون مع اهالي الضحايا ولا شيء يعزّي هؤلاء الأهالي سوى العدالة ومحاسبة المتسببين بهذه الفاجعة. كما نأمل ان نتمكن من ترميم وبناء ما تهدم من مرافق وابنية لان بيروت الجوهرة المتلألئة يجب ان تبقى دائما مشعة وان تتحول ذكرى ٤ آب الى ذكرى انتصار على الكارثة.
 
الاتحاد الأوروبي: نؤكد ضرورة متابعة التحقيق في الانفجار دون عوائق
وأصدرت بعثة الاتحاد الأوروبي في بيروت والبعثات الدبلوماسية التابعة للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بيانا مشتركا، لمناسبة ذكرى الرابع من آب، أعربت فيه عن التعاطف مع العائلات التي فقدت أحباءها في ذلك اليوم المأسوي وكذلك مع جميع المتضررين. كما نجدد تضامننا مع سكان بيروت وشعب لبنان، والتزامنا مواصلة دعمنا للاستجابة لمواجهة تداعيات الانفجار، إلى جانب الجهات الفاعلة في المجتمع المدني التي أدت دورا حاسما في هذه الجهود. وبعد انقضاء عامين، يحق للمتضررين من الانفجار بالمحاسبة. لذلك نؤكد ضرورة متابعة التحقيق في الانفجار دون عوائق وبعيدا من التدخل السياسي. ويجب أن يكون التحقيق نزيها وموثوقا وشفافا ومستقلا. وينبغي أن يتوصل إلى نتائج دون مزيد من التأخير من أجل الكشف عن أسباب المأساة ومحاسبة المسؤولين عنها". وختمت معلنة جهوزيتها "لمواصلة دعم اللبنانيين كجيران وأصدقاء وشركاء".
 
دياب: حمى الله لبنان من شر المتآمرين على الحقيقة
 
رأى رئيس الحكومة الاسبق حسان دياب في بيان، أن "الذكرى 730 يوما تعود لذلك التاريخ الذي انفجر فيه عنبر الفساد، في بلد نخره الإفساد حتى وصل إلى أعمدة بنيته. إن الكارثة التي أصابت لبنان في 4 آب هي أكبر من قدرة البلد على تحمل أوجاعها. بقيت الحقيقة في ذلك الانفجار المشؤوم هي الغائب الأكبر حتى اليوم، لأن هناك من تعمد نشر ضباب كثيف حولها، وشوه مفهومها، وحرف مسارها، كي تبقى تلك الكارثة من دون حقيقة". 
 
وتابع: "إن أي خطوة نحو كشف وقائع ذلك الانفجار المشؤوم، لا يجب أن تقفز فوق الأسئلة الأساسية التي ما تزال من دون أجوبة: من أتى بتلك المواد ولأي هدف؟ ولماذا بقيت 7 سنوات؟ وكيف حصل الانفجار؟ هنا تكمن الحقيقة التي تريح الشهداء في عليائهم، ومن هنا يمكن التفاؤل بأن هذا الانفجار لن يبقى من دون فاعل أو متدخل أو متآمر على البلد. رحم الله شهداء 4 آب، وحمى الله لبنان من شر المتآمرين على الحقيقة".
 
 
مولوي: لا يجب ان تمر الجريمة من دون محاكمة ومحاسبة جدية
 
غرّد وزير الداخلية في حكومة تصريف الاعمال بسام مولوي عبر حسابه على تويتر كاتباُ:  "٤ آب… وجع بيروت. لا يجب ان تمر الجريمة من دون محاكمة ومحاسبة جدية"
 
 

سلام: للاستمرار في الضغط لمعرفة المنفذ والشريك والمتدخل في جريمة المرفأ

كتب الرئيس تمام سلام عبر حسابه على "تويتر" في الذكرى الثانية لمجزرة انفجار مرفأ بيروت:" علينا الاستمرار في سياسة الضغط لمعرفة المخطِّط والمنفِّذ والشريك والمتدخّل في جريمة المرفأ . 
رحم الله الشهداء وأحاط لبنان برحمته وأنار الطريق أمام الشرفاء لنصل الى الحقيقة الكاملة".
حركة أمل:لضرورة إجراء تحقيق جدي وشفاف وفق الدستور والقوانين
في ذكرى الفاجعة الاليمة التي اصابت بالصميم كل لبنان من اقصاه الى اقصاه واصابت العاصمة بيروت بكارثة وطنية، نقف بكل احترام وإجلال أمام أرواح الشهداء الذين لا تزال ذكراهم حاضرة في نفوس كل اللبنانيين وضمائرهم، ونتمنى عاجل الشفاء للجرجى الذين يعانون جراحاً مضاعفة لفقدان الاحبة والآم الجراح التي اصابتهم وخسارة جنى العمر جراء الاضرار التي ذهبت بتعب السنين. 
وتؤكد حركة امل على الموقف المبدئي الثابت الذي اعلنته منذ اليوم الاول للانفجار الكارثي، وهو ضرورة إجراء تحقيق جدي وشفاف وفق الدستور والقوانين المرعية الاجراء بما يكشف الحقيقة ويحقق العدالة التي تُطمئن النفوس وتضمد الجراح في مسار قضائي واضح ونزيه بعيداً عن الاستثمار السياسي والتسويف الذي لا يؤمن الا مصالح من يقف وراءه، والتحريض الطائفي والمذهبي الذي كاد ان يطيح بالسلم الاهلي، نتيجة لسياسة الإملاءات التي تفوح منها رائحة الفتن، وتقفز فوق الحقيقة التي نتمسك بها.
وختم بيان حركة امل: نحن اليوم، جميعاً، بأمس الحاجة لتحمل المسؤولية الوطنية والعمل لإحقاق العدالة وكشف الحقيقة التي تسقط كل انواع التضليل والاباطيل وتريح قلوب اللبنانيين عموماً واهالي الشهداء والمصابين جميعهم. رحم الله الشهداء ومنّ على الجرحى بالشفاء.
 
المكاري: الرحمة لكل الشهداء 
 وتمنى وزير الاعلام في حكومة تصريف الاعمال زياد المكاري، "في الذكرى الثانية لانفجار الرابع من آب المشؤوم والكارثة التي حلت بعاصمة لبنان بيروت، الرحمة لكل الشهداء، كونهم شهداء الاهمال والإدارة المهترئة"، قائلا: "نطلب من الله الشفاء لكل الجرحى وهم بالالاف".

واعتبر وزير الإعلام ان "الضحية الكبرى هي بيروت، حيث تم ضرب تراثها وثقافتها وبيوتها وحياتها وكل شي جميل فيها. لكن وفق ما نرى، تستعيد بيروت أنفاسها رغم الصعوبات، وذلك بفضل همة شبابها وشاباتها الذين رفضوا مغادرتها والاستسلام".
 
السيد: اهمال جرمي 
وغرد النائب جميل السيد عبر حسابه على "تويتر": "4 آب كان إهمالا جرميا أسقط شهداء وجرحى ودمارا نتيجة استهتار متراكم منذ 2014 إلى ذلك اليوم المشؤوم، ولا يزال ممنوعا معرفة الحقيقة وتحديد المسؤولين عن هذه الكارثة ومحاسبتهم؟ عندما تتدخل السياسة، يسقط القضاء وتضيع الحقيقة، ويقتل الشهداء مرتين! رفيق الحريري مثلا".…
 
 
المطران سويف:ندعو الى العمل بجد ودون أي مماطلة لاظهار الحقيقة
لمناسبة الذكرى الثانية لانفجار المرفأ في بيروت، صدر عن رئيس أساقفة أبرشية طرابلس المارونية، المطران يوسف سويف البيان التالي:

ما يجمعنا في هذا الوطن أكثر بكثير مما يفرقنا، ومع الأسف بتنا في السنوات الأخيرة نجتمع كثيرا حول الألم والوجع، واليوم في ذكرى الكارثة التي ألمت ببيروت فعصفت بكل لبنان، نعبّر عن وحدة الحال بين طرابلس وبيروت ونرفع الصوت طالبين المزيد من التضامن ومصرين على تحقيق العدالة صونا لكرامة وحقوق كل المواطنات والمواطنين.

وندعو الى العمل بجد ودون أي مماطلة لاظهار الحقيقة في ملف انفجار المرفأ، فالحقيقة وحدها كفيلة في تحرير المجتمع اللبناني من الدوامة غير المجدية التي يدور بها.

كما لا بد لنا من ان نشير الى ضرورة المحافظة على الاهراءات وعدم الاقدام على التخلص منها  وصونها قدر المستطاع حتى يبقى أقله جزءا منها شاهدا حيا على قوة الحياة بالرغم من توّسع يد الظالم ورقعة الظلام، فالأجيال المقبلة من حقها ان تعاين ما حلّ ببيروت ومرفئها. 

وفي الذكرى الثانية لانفجار العصر، نخاطب ضمائر المسؤولين علهم يدركون ان الوقت قد حان للترفع عن الصغائر وللتخلي عن المصالح الذاتية والذهاب مباشرة الى الإجابة على الاستحقاقات الدستورية المتعددة والداهمة ما يعود خيرا على الوطن والمواطن.

وختاما، نجدد رفع صلواتنا من اجل راحة أنفس كل ضحايا انفجار المرفأ ومن اجل تخفيف آلام كل المصابين وتعزية الاهالي الذين من أبسط حقوقهم ان يصلوا الى العدالة والحقيقة.
 
 
غريو: للبنانيين الحقّ بالحقيقة
 
قالت السفيرة الفرنسيّة لدى لبنان، آن غريو عبر حسابها على "تويتر": "يجب أن تتم متابعة التحقيق بشكل مستقل وغير منحاز، من دون عوائق ومع الدعم الكامل من جانب السلطات اللبنانية. لا يمكن أن تتم إعادة بناء بلد وشعب من دون عدالة. للبنانيين الحقّ بالحقيقة".

وأضافت: "فرنسا ملتزمة إلى جانب لبنان وهي تفي بوعودها. كما سبق وأعلن الرئيس ماكرون في ٤ آب ٢٠٢١، قدّمت فرنسا أكثر من ١٠٠ مليون يورو لصالح شعب لبنان في مجالات التربية والصحة والدعم الغذائي. الصليب الأحمر اللبناني هو أحد شركائنا".
 
 
بخاري: "كثيرونَ يؤمِنونَ بِالحقيقةِ وقليلونَ ينطِقون بها"
 
في الذكرى الثانيّة لانفجار مرفأ بيروت، قال السفير السعودي لدى لبنان وليد بخاري عبر حسابه على "تويتر": "كثيرونَ يؤمِنونَ بِالحقيقةِ وقليلونَ ينطِقون بها...".
 
نادي قضاة لبنان: ارفعوا أيديكم عن القضاء
وغرد نادي قضاة لبنان عبر حسابه على "تويتر": "عامان كاملان والعدالة مكبلة، ودماء الشهداء أمانة في أعناقكم، وكأن شيئا لم يكن. ارفعوا أيديكم عن القضاء، وليستكمل التحقيق إحقاقا للحق".
 
طوني فرنجية:لاحقاق العدالة الكاملة والخالية من كل أشكال التضليل
بدوره غرّد النائب طوني فرنجية عبر حسابه الخاص على "تويتر": "٤ آب فاجعة محفورة بوجدان كل مواطن حر دون اي استثناء!  نفس الكراهية، الكيدية، نظامنا الطائفي و الانقسام العامودي. كل ذلك اوصلنا الى كم من الاهتراء أدّى للانفجار . لن تستكين أرواح الضحايا حتى احقاق العدالة الكاملة و الخالية من كل أشكال التضليل".
 
وصدر عن اللقاء الأرثوذكسي البيان التالي:
تأتي الذكرى السنوية الثانية لإنفجار مرفأ بيروت ولا تزال ارتداداته تتفاعل مع أرواح شهدائنا الذين لم ينالوا حق معرفة الحقيقة حتى الآن اذ لا يزال الغموض يلف ملف التحقيق.
يدعو اللقاء الأرثوذكسي للصلاة عن أرواح الضحايا والتضامن مع عائلاتهم والمتضررين منهم، كما يسأل اللقاء الى متى ستبقى الحقيقة مغيبة لمُحاسبة المتُسبّبين الحقيقيين لهذه الكارثة؟ وبالتالي تحدد المسؤوليات الفعلية ويبنى آنذاك على الشيء مقتضاه، فسطوع الحقيقة وتحقيق العدالة يبقيان أولوية بالنسبة لنا كلبنانيين.
سيظل هذا اليوم المشؤوم  محفورًا في عقول وقلوب كل اللبنانيين وفي وجدان الانسانية جمعاء، فقد استشهد المئات وتحطمت بيوت آلاف الناس وتهدّمت معها أحلامهم وتغيّرت مجرى حياتهم...فمن يعوض لهؤلاء خساراتهم الفادحة؟
 
طوني فرنجية: لن تستكين أرواح الضحايا حتى احقاق العدالة
 
بدوره، غرد النائب طوني فرنجية عبر "تويتر" قائلًا: "4 آب فاجعة محفورة بوجدان كل مواطن حر دون اي استثناء! نفس الكراهية، الكيدية، نظامنا الطائفي والانقسام العمودي. كل ذلك اوصلنا الى كم من الاهتراء أدى للانفجار. لن تستكين أرواح الضحايا حتى احقاق العدالة الكاملة والخالية من كل أشكال التضليل".
تابع
Advertisement

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website