مقالات لبنان24

ربيع بارود للسياسيين: "صار الوقت تحلّوا عن الشعب اللبناني"

محمد شعيب Mohammad Shouaib

|
Lebanon 24
05-04-2021 | 09:00
A-
A+
Doc-P-809851-637532108337504370.jpg
Doc-P-809851-637532108337504370.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger

يعيش الفنان ربيع بارود حالة نشاط فنّي رغم الأزمة التي يمرّ بها لبنان ،  حيث أنه لا يتوقّف عن إطلاق أعمال غنائية بين الفترة والأخرى . ويعتبر ربيع في حديث خاص ل"لبنان24" أن ما يفعله "هو محاولة للتواجد رغم ظروف كورونا وأن مقاطع الفيديو التي يقدّمها عبر مواقع التواصل الإجتماعي هي لتقديم طاقة إيجابية للناس " إضافة إلى أغنيته المصوّرة "بالمختصر " التي أطلقها قبل فترة قليلة.


وأشار ربيع الى أن كورونا أثّرت عليه مثل كل الناس حيث أنه كان معتادا على نمط عيش معيّن وتغيّر معتبراً أن "شيئاً إيجابياً حصل وهو الإنتباه للأمور التي لم نكن نهتم بها من قبل مثل القراءة ، الرسم ، الموسيقى حيث أنه على الصعيد الشخصي أعطى وقته إلى إبنته وعائلته".

ربيع عبّر عن إشتياقه الكبير للحفلات والسهر معتقداً أن بعد هذه الأزمة سيكون هناك فرج كبير.

وكشف أن لديه عدّة أعمال غنائية جاهزة وينتظر إنتهاء الأوضاع الصعبة في لبنان، كما أنه أنهى تحضير عمل من إنتاج شركة Life Styles Studios لأغنية باللهجة المصرية بعنوان " بتروح بتغيب " كلمات إيهاب عبد العظيم ، ألحانه وتوزيع عمر إسماعيل وصوّره مع المخرج فادي حداد.  

وأشار الى أن اللون الرومنسي هو الأحب على قلبه ولذلك نجح فيه خصوصاً مع بداياته في "يا حب"، "أول فرصة "، إضافة إلى "خايف سميكي عمري" وأغنية الزفاف "إنت حياتي" التي وصلت إلى الناس كما أنه لا يمانع تقديم أغنيات إيقاعية خصوصاً أنه نجح في عدد كبير منها وصولا إلى "عفوقا " التي تخطت الـ14 مليون مشاهدة على يوتيوب.

عن ظاهرة الأغنية الشعبية، إعتبر ربيع أن هذه الأغنية موجودة منذ زمن وهذا النوع من الأغاني ينافس الأغاني الطربية والكلاسيكية ولكن الفرق أن الإعلام يضيء حالياً عليها وهو أمر مستغرب ويطرح علامات إستفهام . كما أنّه على سبيل المثال في زمن أم كلثوم وعبد الوهاب كان هناك أغاني شعبية لم يكن الإعلام يضيء عليها. وأضاف: "الأغاني الشعبيّة تدوم ولكن الكلاسيكية والطربيّة هي التي ستعيش أكثر وترددها الناس دائماً".

وعن الموقف المحرج الذي تعرّض له الفنان راغب علامة بسبب إنتقاده لقاح كورونا وتلقيه لاحقاً أكّد ربيع أن الجميع وليس فقط راغب شعروا في البداية أن كورونا مؤامرة وكذلك اللقاح ليتبيّن لاحقاً أنه شيء حتمي وواقعي، وأن اللقاح مثله مثل باقي اللقاحات يُطرح عليه عدّة علامات إستفهام في البداية ولكن من أجل أن ننتهي من الأزمة العالميّة علينا أخذه .
وتابع : " أؤيد راغب علامة في خطوته ولا شك أنني سآخذ اللقاح مع عائلتي".

عن دخول مجال التمثيل ، كشف ربيع أن منتجا إتصل به منذ فترة وعرض عليه التمثيل ورحبّ بالفكرة حيث أنهما إتفقا على الإجتماع قريباً.

ربيع كشف أنه يريد دورا يشعر به ودورا عفويا مشيراً إلى أنه يختار بطولة إلى جانب ماغي بو غصن، سيرين عبد النور وأيضاً كارين رزق الله.

وعن الأوضاع الصعبة التي تمرّ في لبنان وإن كان يفكّر في الهجرة ، أشار الى أن بيروت حبيبته وهي المدينة التي لا تموت ومثلما كتب صديقه الشاعر أحمد عبد النبي في الأغنية التي قدّمها "بيروت ما بتموت ومنا ما منفل ومنرجّع البيوت أحلى من قبل" ليشير إلى أن ظروف أصعب مرّت على بيروت وكانت تنهض أقوى مؤكّداً أنه لن يترك لبنان او بيروت.
ووجّه ربيع رسالة للطبقة السياسية أن يحلّوا عن الشعب اللبناني متسائلاً: "ألا يكفي أنهم سرقوا تعب الشعب وأن ثالث أكبر إنفجار في العالم حصل في بيروت؟" ليختم: "صار الوقت تحلّوا عن الشعب اللبناني!".  

 

 

تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك

محمد شعيب Mohammad Shouaib

Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website