لبنان

بالتفاصيل: هذه هي قصة حديث وزير الخارجية

خاص "لبنان 24"

|
Lebanon 24
18-05-2021 | 01:00
A-
A+
Doc-P-824153-637569211240130746.jpg
Doc-P-824153-637569211240130746.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger

منذ ما قبل منتصف الليل ضجت الاوساط السياسية ومواقع التواصل الاجتماعي بحديث وزير الخارجية شربل وهبة الى "قناة الحرة" ضمن برنامج " المشهد اللبناني" مع الزميلة ليال الاختيار وبمشاركة الضيف السعودي رئيس لجنة العلاقات الاميركية- السعودية والمحلل سلمان الانصاري.

 

فماذا حصل بالضبط؟

صباح الاحد وعلى جري العادة ، تم تسجيل حلقة جديدة من " المشهد اللبناني" استضافت فيها الاختيار وهبة والانصاري، واطلق فيها وهبة مواقف لافتة من موضوع سلاح حزب الله حيث قال "سلاح الحزب هو سلاح يتحمل مسؤوليته حزب الله، لا شك أن لبنان يتحمّل هذه المسؤولية ولكن ليس القرار قرار الدولة اللبنانية. عندما كانت اسرائيل تحتل الأراضي اللبنانية تَجنَّد عناصر الحزب للدفاع عن سيادة لبنان. اذا كان هذا السلاح رادعا للعدو  الإسرائيلي فلن أمسّ به لأنه بالنسبة لنا  بوليصة تأمين".

 

وفي قسم آخر من الحديث قال وهبة "الدواعش أتت بهم دول أهل المحبة والصداقة والأخوة ، فدول المحبة جلبت لنا الدولة الاسلامية وزرعوها لنا في سهل نينوى والأنبار وتدمر."

 

وفي مداخلته عما كانت تحضر له المملكة العربية السعودية لدعم لبنان قال الضيف السعودي "مَن عطّل هذه المشاريع هو الثنائي المرح عون وباسيل" فرد وهبة" اللي بيقتل الخاشقجي باسطنبول ما بيتكلم بهالطريقة هيدي".

 

وبعد احتدام النقاش رفض وهبة الاستمرار في الحلقة وغادر غاصبا، الا ان الميكروفون التقط له تعابير مسيئة بحق شعب الخليج.

 

وفي المعلومات المتوافرة لـ" لبنان 24" والتي كانت اول من أشار الى الموضوع  تلميحا صباح امس "ان اتصالات عاجلة جرت  طوال الاحد لمعالجة الموضوع واعادة تسجيل القسم المثير للجدل من الحلقة، كما طلب الوزير وهبة حذف كل ما قاله ، الا انه اتفق في نهاية الامر على حذف الكلام المسيء من الحلقة وبثها في موعدها مساء الاثنين.

 

وتفيد المعلومات "ان خلال عرض الحلقة نشر الانصاري على حسابه على" تويتر" مقطعا تم حذفه من كلام الوزير وهبة والتقطه الميكروفون خلال مغادرته الحلقة غاضبا، وكتب الانصاري  "الكلام المحذوف من اللقاء أكثر مما عرض! وسأكتفي"حاليا "بنشر هذه الجزئية!"

 

وعلى الاثر ضجت الاوساط السياسية ومواقع التواصل الاجتماعي بحملات عنيفة ضد الوزير وهبة من داخل لبنان ودول الانتشار اللبناني وايضا من ابناء الخليج . واضطر الوزير  وهبة الى اصدار بيان فجرا  حاول فيه التنصل من كلامه، لكن ما قيل قد قيل بالصوت والصورة، ويخشى ان تكون له تداعيات اذا لم يتم استدراك الامر سريعا من قبل رئيس الجمهورية.

المصدر: لبنان 24
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك

خاص "لبنان 24"

Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website