Advertisement

لبنان

دولة أوروبية ستساعد لبنان.. من هي؟

Lebanon 24
30-07-2021 | 12:25
A-
A+
Doc-P-847938-637632708088640642.jpeg
Doc-P-847938-637632708088640642.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
أجرت نائبة رئيس مجلس الوزراء وزيرة الدفاع الوطني وزيرة الخارجية والمغتربين بالوكالة في حكومة تصريف الأعمال زينة عكر خلال زيارتها لليونان محادثات مع رئيسة جمهورية اليونان كاترينا ساكلاروبولو، بحضور القائمة بالأعمال بالوكالة في سفارة لبنان في اليونان رانيا عبد الله ونائب رئيس الأركان العميد الطيار بسام ياسين، والمقدم هيثم درغام.
Advertisement

وتم البحث في الأوضاع في لبنان والمنطقة والعلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها، إضافة الى كيفية مساعدة لبنان، في ظل الأزمة الاقتصادية الراهنة.

ديندياس
والتقت عكر وزير الخارجية اليوناني نيكوس ديندياس، وتم عرض الأوضاع وآخر التطورات في لبنان ومنطقة الشرق الاوسط، إضافة إلى موضوع المساعدات اليونانية التي قدمتها اليونان إلى لبنان، لا سيما عقب انفجار مرفأ بيروت ومشاركة اليونان في قوات "اليونيفيل".
 
كذلك، تطرق البحث إلى "التحضيرات لعقد القمة الثلاثية اللبنانية - القبرصية - اليونانية، والتي سيحضرها رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، وسيتم خلالها توقيع إتفاقيات في مجالات التعاون الأمني والتعليم والتجارة والتعاون الثقافي والسياحة واستراتيجية الطريق الفينيقي.

ومع هذا، فقد تم الاتفاق على انعقاد القمة الثلاثية في نيقوسيا بأيلول المقبل.

وبحسب "الوكالة الوطنية للإعلام"، سيتوجه فريق تقني يوناني معني بالترميم إلى لبنان للكشف على قصر بسترس من أجل إعادة ترميمه، كما ستساعد اليونان لبنان في قطاعي التعليم والصحة.

واستكمل البحث على مأدبة غداء أقامها ديندياس على شرف عكر والوفد المرافق.

وألقت عكر كلمة شكرت فيها لـ"اليونان الصداقة المميزة التي تجمع البلدين ودعم اليونان المستمر ووقوفها الدائم بجانب لبنان، لا سيما خلال الأزمات التي يعاني منها"، مشيرة إلى أن "لبنان حكومة وشعبا يثمن عاليا المساعدات التي أرسلتها اليونان إلى الشعب اللبناني عقب انفجار مرفأ بيروت".

وأشارت إلى أن "لبنان يتطلع قدما إلى القمة الثلاثية التي ستعقد في أيلول المقبل"، لافتة إلى أنها "لمست من نظيرها اليوناني استعداد بلاده للتعاون والمساعدة في العديد من المجالات".

وبدوره، تمنى ديندياس "أن يتخطى لبنان الأوضاع الصعبة التي يمر بها".

بانايوتوبولوس
والتقت عكر وزير الدفاع اليوناني نيكوس بانايوتوبولوس، وأجرت محادثات تناولت الأوضاع في لبنان والمنطقة وسبل تطوير العلاقات في المجال العسكري وكيفية مساعدة الجيش ودعمه.

كما تناول البحث "كيفية مساعدة لبنان في مجال إطفاء الحرائق التي تتكرر في موسم الصيف".

ونوهت عكر ب"مشاركة اليونان في قوات اليونيفيل بجنوب لبنان".

وأكد بانايوتوبولوس "دعم الجيش ومساعدته في قطع غيار مختلفة للآليات العسكرية، فضلا عن مواد غذائية وأدوية".

إيرونيموس الثاني
وزارت عكر رئيس أساقفة أثينا وعموم اليونان إيرونيموس الثاني وبحثت معه في شؤون عامة والأوضاع في لبنان.

وفي الختام، قدم إليها وإلى الوفد المرافق هدايا تذكارية.
تابع
Advertisement

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك