منوعات

بركان نيوزيلندا يحول شهر عسل إلى كابوس

Lebanon 24
10-12-2019 | 14:00
A-
A+
Doc-P-652960-637115676837541762.jpg
Doc-P-652960-637115676837541762.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
تحول شهر عسل الزوجين الأميركيين ماثيو أوري ولورين أوري كانا إلى كابوس حقيقي، خلال رحلتهما إلى جزيرة "وايت آيلاند" في نيوزيلندا  بعد أن ثار بركان، وكاد أن يقتلهما، وفق ما ورد في صحيفة "نيوزيلاند هيرالد".

وتم نقل ماثيو (36 عاما) جوا إلى مستشفى في مدينة كرايستشيرش، مصابا بحروق في ما يزيد عن 80 بالمئة من جسمه، بينما خضعت لورين (32 عاما) لعملية جراحية في مستشفى أوكلاند، مصابة بحروق بنسبة 20 بالمئة، حسبما ذكرت الصحيفة.

وترك ماثيو في وقت لاحق بعد الحادث رسالة صوتية طارئة على هاتف والدته، يخبرها أنه وزوجته الجديدة تعرضا لحروق "شديدة".

وأعلنت شرطة نيوزيلندا الثلاثاء، أنها ستفتح تحقيقا جنائيا للكشف عن الأسباب التي أدت إلى مقتل نحو 13 شخصا في ثوران بركان جزيرة وايت آيلاند.

وقال نائب مفوض الشرطة جون تيمز للصحافيين في أعقاب كارثة الاثنين: "أستطيع أن أؤكد الآن اننا سنفتح تحقيقا جنائيا في الظروف التي أدت إلى مقتل وجرح أشخاص في وايت آيلاند".

وكانت شرطة نيوزيلندا أعلنت أن 8 أشخاص ما زالوا مفقودين جراء ثوران مفاجئ لبركان وايت آيلاند، الذي تسبب بمقتل 5 أشخاص، مؤكدة عدم وجود مؤشرات على نجاتهم.
المصدر: سكاي نيوز
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website