المرأة

أحداث ومفاجآت.. هذه توقعات ماغي فرح للأبراج في تشرين الأول عاطفياً

Lebanon 24
27-09-2020 | 09:00
A-
A+
Doc-P-750024-637367887637694688.jpeg
Doc-P-750024-637367887637694688.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger

إليكِ أهم الأحداث الإيجابية المنتظرة والمفاجئات التي ستواجه الأبراج في شهر تشرين الأول المقبل على الصعيد العاطفي، من عالمة الفلك وخبيرة الأبراج ماغي فرح في السطور الآتية:

 

برج الحمل:

ستكون الأمور صعبة خلال الأيام الأولى وذلك بسبب سوء التواصل، وإن تمكن الحمل من فهم وجهة نظر الشريك فحينها الأمور ستعود الى مجاريها بسرعة، ومع إنتصاف الشهر سيحصل سوء فهم كبير للغاية وسيؤدي الى مشاكل عديدة ولكن أحيانًا الحظ العاثر هو فرصة مقنعة، لأن سوء الفهم هذا سيفتح المجال أمام تقوية العلاقة وجعلها أفضل من أي وقت مضى في حال كان هناك آلية تعامل صحيحة معها.

 

برج الثور:

يختبر الثور في الفترة الأولى من الشهر مشاعر الشغف ولكن خلال مراحل العدائية والتقلبات المزاجية الحادة الأمور ستتبدل والمشاكل ستفرض نفسها، لذلك يجب الإستعداد لفترة متقلِّبة في الحياة العاطفية.

 

سيجد الأعزب الكثير من الفرص للدخول في الحب ولكن الأبراج تنصحه بعدم القيام بذلك لأنه ليس في حالة نفسية ثابتة وبالتالي هناك إمكانية لأن تسوء العلاقة بسرعة أو هناك إمكانية لأن يدخل في نوعية من العلاقات التي لا تناسبه.

 

برج الجوزاء:

سيجد المرتبط نفسه وسط مواجهات عديدة خلال الفترة الأولى من الشهر ولكن مع إنتصاف الشهر وبعد قيام الجوزاء بمبادرات عديدة رومانسية فإنَّ العلاقة ستشهد على فترة مرحة فيها الحب والشغف، أما الأعزب فسيكون في حالة من عدم الثبات بحيث لا يعرف ما إن كان يريد الدخول في علاقة أم أنَّه يريد الانتظار، في هذه الحالة يجب الإنتظار وعدم الإستعجال لحسم القرار فالوقت كفيل بجعل الجوزاء يعرف ما الذي يريده بالضبط.

 

برج السرطان:

ستشهد الفترة الأولى على إعادة النظر في العلاقات وطبيعتها، الفئة المرتبطة بعلاقة حب وتفكر بالإرتباط ستجد نفسها في مرحلة التردد، المرتبط سيجد نفسه في مرحلة متقلِّبة فهو تارة سيشعر بالآمان وطورًا سيختبر مشاعر إنعدام الآمان، ولكن الفترة هذه لن تطول وستعود مشاعره لتكون أكثر ثباتًا.

 

برج الأسد:

يمكن للأسد أن يكون أنانيًا خلال الأسبوع الأول من الشهر هذا في حال كان قد قام بالكثير من التضحيات مؤخرًا، ولكن في حال كان ما زال يعتبر نفسه محور الكون فحينها الأنانية خلال هذه المرحلة يمكنها أن تلحق أضرارًا بالغة بالعلاقة.

 

هذا الشهر هو شهر التعويض عاطفيًا، أي إن كان الأسد قد أهمل الشريك فالفترة هذه مثالية للإعتناء به وإن كان قد أهمل نفسه فحان الوقت للإعتناء بالنفس.

 

قد يكون أمام الأعزب العديد من الفرص للوقوع في الحب ولكن الأبراج تنصحه بعدم القيام بذلك وتخصيص الشهر هذا لنفسه.

 

برج العذراء:

سيبدأ العذراء بالعمل على حل كل المشاكل في علاقته، وسيكون هناك تواصل مع الشريك سيتمحور حول ردات الفعل وحول التوقعات وهذا ما سيؤدي الى تقوية الروابط وإزالة أي سوء فهم حصل وإعادة العلاقة الى السكة الصحيحة.

مع إنتصاف الشهر الرومانسية ستكون في ذروتها وسينعم المرتبط سواء بعلاقة حب أو زواج بفترة مثالية هادئة للمرة الأولى منذ فترة طويلة.

في المقابل الأعزب سيجد نفسه أمام العديد من الفرص للعثور على الحب وهذه المرة سيحكم بعقلانية ومنطق على مسارها ولن يسير بعشوائية وإندفاع خلفها.

 

برج الميزان:

ستكون الأجواء العامة حافلة بالرومانسية وبالتفاهم والتناغم، وفي الواقع سيتم إختبار مشاعر حادة وجديدة ستتطلب من الميزان النظر الى الحب والعلاقة من زاوية مختلفة، والمقاربة هذه ليست بالضرورة سلبية فهي قد تؤسس لمرحلة أفضل قائمة على نظرة جديدة للحب.

 

سيكون الأعزب أمام فرص عديدة للعثور على الحب، ونوعية العلاقات التي ستصادفه ستكون من النوع الحسي وعادة هكذا علاقات رغم أنها توفر المرح والسعادة والشغف لكنها ليست من النوع القابل للإستمرار.

 

برج العقرب:

سيكون السحر في ذروته ما سيساعد العقرب على العمل على إصلاح الأضرار التي لحقت بالعلاقة، و سيعود التناغم الى العلاقة وسيشكل العقرب مع الشريك فريقًا لا يقهر.

سيستعيد الأعزب نشاطه وسيتمكن من العثور على الحب ومن الدخول في علاقات عديدة.

 

برج القوس:

يجب الإستماع إلى اللاوعي لأنَّ هناك الكثير من الأمور التي ستظهر لاحقًا، والتي من شأنها أن تفسد رومانسية وهدوء الشهر الحالي، النصف الأول من الشهر سيكون رومانسي وفيه الكثير من السعادة وذلك لأنَّ القوس بمزاج مثالي، ولكن لاحقًا سيكون هناك نقاش داخلي حول ما إن كان يجب الإستسلام للإغراءات والدخول في علاقة جانبية.

سيجد الأعزب نفسه محاط بالفرص وذلك لأنَّ طاقته الإيجابية ستكون في ذروتها وهذا ما سيجعله يجذب الجنس الآخر بسهولة تامة.

 

برج الجدي:

سيؤثر فينوس على معدل التوافق بين الجدي والشريك خصوصًا للفئة المتزوجة.

 

سيجد الأعزب نفسه عدائيًا ويملك الكثير من الشغف في الوقت عينه، والتناقض هذا لن يساعده على الإطلاق في العثور على الحب خلال هذا الشهر، في المقابل الفئة المرتبطة بعلاقة حب ستجد نفسها في مرحلة من المواجهات والمشاجرات وذلك بتأثير من المريخ.

 

برج الدلو:

سيكون هناك الكثير من التعقيدات وفي كل مرة يحاول الدلو حلَّها ستصبح أكثر تعقيدًا مما كانت عليه، يجب التعامل مع هذه الفترة بحذر شديد كما يجب ممارسة ضبط النفس وعدم إبعاد النفس عاطفيًا عن الشريك، الإنفصال العاطفي قد يبدو خيارًا مريحًا خلال هذه الفترة ولكن تأثيره قد يكون مدمرًا.

 

الأعزب أمام فترة فيها الكثير من الحب والسعادة لأنه وأخيرًا سيتمكن من الإستمتاع بفكرة أنَّ الشخص الذي حمل له الإعجاب الشديد لفترة طويلة يكنُّ له المشاعر نفسها.

 

برج الحوت:

يجب ممارسة ضبط النفس وذلك لأنَّ الاجواء العامة تجعل الحوت متوتر وبما أنه يسهل إستفزازه فمعدل الدخول في مشاجرات مع الشريك مرتفع جدًا، وكما هو معروف الحوت أصلًا حساس للغاية وبالتالي قد نكون أمام مرحلة ستترك أثرها السلبي الكبير.

 

سيجد الأعزب الفرص للدخول في الحب ولن يكون جديًا خلال هذه الفترة.

المصدر: الجميلة
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website