لبنان

مقدمات النشرات المسائية

Lebanon 24
22-06-2018 | 23:40
A-
A+
Doc-P-486230-6367056649519193575b2d5eb30aabd.jpeg
Doc-P-486230-6367056649519193575b2d5eb30aabd.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook

مقدمة نشرة أخبار ال "ام تي في" 

توربو الرئيس الحريري بدأ يعمل وبقوة، فلم تكد المستشارة الالمانية تغادر بعبدا حتى عقد الحريري اجتماعا بالرئيس عون هدفه وضعه في صورة الصيغة الاولية لحكومته. المعلومات تشير الى ان الاجتماع بين الرئيسين حل مبدئيا مشكلة التمثيل الدرزي اذ ان الدروز سيتمثلون بثلاثة وزراء للتقدمي الاشتراكي، العقدة السنية تم حلها ايضا اذ اتفق على ان يسمي الرئيس عون وزيرا سنيا من حصته مقابل وزير مسيحي للرئيس الحريري. وحدها العقدة المسيحية بقيت عالقة وتحديدا عقدة القوات اللبنانية وما اذا كانت ستحتفظ بمنصب نائب رئيس الحكومة ام سيكون من حصة الرئيس عون، وعليه فان الرئيس الحريري سيواصل مشاوراته المكثفة ليلا وغدا ساعيا الى تشكيل الحكومة قبل سفر الرئيس بري الذي سيغادر لبنان منتصف الاسبوع المقبل في اجازة لن يعود منها قبل السابع من تموز.

توازيا انشغل الراي العام بمتابعة قضية الاستماع الى الدكتور سمير جعجع في قضية سرقة السيد بيار الضاهر للمؤسسة اللبنانية للارسال ال بي سي. وقد بدا الضاهر في جلسة الاستماع التي واجهه فيها الدكتور سمير جعجع، متوترا وعصبيا فيما بدا جعجع مرتاحا ومبتسما. هذا في الشكل اما في المضمون فان الجلسة اظهرت تناقضات كثيرة وكبيرة بينما قاله الضاهر اليوم وما ادلى به في افادات سابقة بحيث وضعت الجلسة النقاط على الحروف واثبتت بشكل قاطع ان الضاهر استغل تطورات سياسية وامنية معينة ليضع يده عنوة على الـ ال بي سي ويستولي عليها وصولا الى سرقتها من اصحابها الحقيقيين.

مقدمة نشرة أخبار الل "ان بي ان" 

هل باتت عملية التشكيل الحكومي في الوقت المحتسب بدلا من ضائع؟؟

القاعدة الأساس هي (ما تقول فول ليصير بالمكيول) ولكن حركة الرئيس المكلف سعد الحريري وإعلانه عن التفاؤل الكبير بالوصول إلى الولادة الحكومية لابد من التوقف عندهما.

وخلال اللقاء الذي وصف بالإيجابي جدا وتخلله في جزء منه متابعة لمباراة البرازيل وكوستاريكا ضمن نهائيات كأس العالم وضع الحريري رئيس الجمهورية ميشال عون في أجواء الإتصالات والمشاورات التي أجراها وتم الاتفاق على الاستمرار بالوتيرة السريعة من أجل أن تبصر الحكومة النور في أقرب وقت ممكن.

وعلمت الـ NBN أن الحريري ناقش مع عون تصورا ثانيا لتوزيع الحقائب يأخذ بالملاحظات التي وضعت على التصور الأول وهو يحتاج لموافقة الجهات المعنية قبل الإنتقال الى المرحلة الثنائية وهي إسقاط الحقائب على الحصص على أن تكون المرحلة الأخيرة هي الأسهل أي إسقاط الأسماء على الحقائب.

وفي هذا الاطار أكدت مصادر متابعة أن التوزيع الذي أعده الحريري معقول ويقترض أن يحظى بموافقة الأفرقاء الممثلين في الحكومة وعلى هذا الأساس يبني الحريري تفاؤله بعدم وجود عراقيل تؤخر الولادة.

وتوقعت المصادر أن يفرمل توزيع الحقائب من إندفاعة الحريري لبعض الوقت لكن كل القوى السياسية المعنية أبدت نوايا حسنة يتسهيل مهمته ما يعني أن الحل ليس مستحيلا.

ملف النزوح السوري حل طبقا أساسيا على طاولة لقاءات المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

في بعبدا دعا رئيس الجمهورية الدولة الألمانية لدعم موقف لبنان من عودة النازحين وفصلها عن الحل السياسي الذي قد يتأخر الوصول إليه. وفي عين التينة شدد رئيس مجلس النواب نبيه بري أمام المسؤولة الألمانية على ضرورة رفع مستوى التنسيق بين الحكومتين اللبنانية والسورية لمعالجة هذه القضية.

أما في السرايا فرأى الحريري أن الحل الوحيد للنازحين هو عودتهم بشكل آمن فكيف ستعكس ميركل وجهة النظر اللبنانية في الإتحاد الأوروبي؟؟ وماذا عن مساعدة لبنان في هذا الإطار.


مقدمة نشرة أخبار ال "او تي في" 

من دون نفي الأجواء الإيجابية، أو الدخول في تحديد مهل زمنية لتشكيل الحكومة، قد تكون قريبة جدا، وقد تبعد، تشير معلومات الـ OTV إلى أن تقدما قد حصل، غير أن ما تحقق حتى الآن، لا يعني بأي شكل من الأشكال أن الأمور بلغت خواتيمها السعيدة، أو أن الحسم قد تم. فالأساس، وفق ما ذكر مصدر متابع عبر الـ OTV، يبقى في احترام قواعد أساسية باتت معروفة من الجميع، وهذا الأمر حتى اللحظة، لم يصبح في متناول اليد.

وفي سياق متصل بملف التأليف، وبعيدا من زواريب التسميات، تلفت معلومات الـ OTV إلى أن ما ينقل منذ مدة، عن توزير المدير السابق لمكتب رئيس الحكومة المكلف نادر الحريري ضمن حصة رئيس الجمهورية، غير صحيح.

هذا على خط التشكيل، أما على جبهة النزوح، فالأكيد أن المستشارة الألمانية سمعت موقفا لبنانيا واحدا وواضحا في آن، أوجزه كلام رئيس الجمهورية عن أننا لا نريد أن نموت فيما النازحون لا يزالون على أرضنا، وموقف الرئيس سعد الحريري التذكيري عن أن الدستور يمنع التوطين.

وفي ملف النزوح أيضا، لفت اليوم تلقي وزارة الخارجية كتابا جوابيا لمفوضية اللاجئين، يتضمن موافقة على اقتراح الوزير جبران باسيل تقسيم النازحين الى فئات بما يسهل العودة، اضافة الى التشارك مع وزارة الخارجية في اللوائح التي كانت بمتناول وزارة الشؤون منذ سنة 2015.

مقدمة نشرة أخبار "المنار" 

فيما اللبنانيون يتحسسون اخبار حكومتهم وخبايا سياستهم، كان الاسرائيليون عند ديدنهم، يتجسسون على اللبنانيين مخترقين أمنهم، وخارقين كل القوانين الدولية، متربعين على مرتفعات كفرشوبا بجهاز تجسس موجه الى الاراضي اللبنانية. الجيش اللبناني سارع الى المنطقة وقام بتفكيك الجهاز، فهل يسرع السياسيون الى تحمل المسؤولية، ويتعاملوا مع هذا الاعتداء بجدية؟ وهل يستفيق السياديون الى ان الخطر الصهيوني لا زال محدقا بنا؟

حكوميا الانظار محدقة الى قصر بعبدا التي زارها الرئيس المكلف سعد الحريري بتشكيلة افتراضية، صوبت نحو توزيع الاحجام على القوى السياسية، بجرعة تفالية لم يخفها الرئيس الحريري.

مصادر مقربة من حلقة التشكيل قالت للمنار ان الاجواء تشي بايجابية مستجدة، فاليوم قطع شوط مهم قالت المصادر، والامل بان تبقى الايجابية لتذليل بعض العقبات التي يمكن حلها، هذا ان صدقت النوايا وحسن اسلوب تدوير الزوايا..

ومن زاوية النازحين أكملت المستشارة الالمانية انجيلا مركل جولتها على الرؤساء اللبنانيين، التقت رئيس الجمهورية بلا كلام، وسمعت من رئيس مجلس النواب كثيرا عن ضرورة التنسيق اللبناني السوري لحل ازمة النازحين، وضرورة ردع العدوانية الصهيونية المحدقة بالسيادة اللبنانية.. اما ما اسمعته ميركل للبنانيين من السراي الحكومي، فكان تأكيد على الموقف الاوروبي الرابط بين عودة النازحين وما امته توفير الظروف الآمنة لهم..

وفي اليمن ورغم شراسة العدوان، خرج أهالي الحديدة متحدين الغزاة، ومجتمعين في الساحات، مسجلين اروع مشاهد الصمود، ومكذبين ادعاءات التقدم وتحقيق الانجازات التي تدعيها القوات المتعددة الجنسيات..


مقدمة نشرة أخبار "المستقبل" 

اللبنانيون الذين ينتظرون ان تبصر حكومتهم الجديدة النور للمضي قدما في ايجاد الحلول للمشاكل الداخلية ومن بينها الوضع الاقتصادي وقضية النازحين السوريين تابعوا اليوم وباهتمام كبير المحادثات التي اجرتها المستشارة الالمانية أنغيلا ميركل مع الرؤساء الثلاثة والتي تركزت ايضا على الشان الاقتصادي وملف لنزوح.

فالرئيس المكلف سعد الحريري بحث في نتائج اتصالاته ومشاوراته بشأن عملية التأليف مع رئيس الجمهورية ميشال عون في قصر بعبدا ليؤكد على ايجابية اللقاء. وأوضح أن البحث تركز على الاحجام التمثيلية لمختلف الاطراف آملا أن يتم التوافق قريبا على هذا الامر، معربا عن اعتقاده بأنه اذا استمر العمل وفق المسار الحالي يمكن الانتهاء من التاليف بسرعة كبيرة.

كلام الرئيس الحريري سبقه تأكيد للرئيس عون بانه يسعى مع الجميع إلى ولادة حكومة تعكس رغبات الشعب اللبناني وتوازناته وتوصل صورة مشرقة عن مشروع النهوض بالوطن ومواجهة الفساد والمفسدين. وفي اللحظة التي يعلو فيها الكلام المبشر بقرب الانتهاء من عملية التاليف الحكومي، تأكيد لبناني على لسان الرئيس الحريري ان الحل الوحيد والدائم لازمة النازحين هو في عودتهم الكريمة والامنة الى سوريا فيما اعربت المستشارة االالمانية عن التزام بلادها تقديم الاغاثة الانسانية في لبنان وستساعد في المضي قدما في الاصلاحات.

وشددت ميريكل على ان عودة النازحين السوريين الى بلادهم لا بد ان تحدث عندما تتوافر الظروف الآمنة لهم، وقالت: هدفنا تعزيز العلاقات الاقتصاية بين لبنان وألمانيا، ومؤتمر سيدر يقدم أرضية لهذا التعاون ويجب الإيفاء بالاصلاحات الموعودة.


مقدمة نشرة أخبار ال "ال بي سي" 

هل تولد الحكومة على التوقيت الطلياني؟

رئيس مجلس النواب نبيه بري يفترض ان يبدأ إجازته لأسبوعين في إيطاليا الأثنين المقبل، في حال بدأت الإجازة فهذا يعني ان ولادة الحكومة لن تتم قبل إسبوعين أي قبل عودته، أما إذا قرن الرئيس المكلف قوله بالفعل، أي أنه أدار محركات "التوربو" للتأليف، فربما ينجح في أن تبصر الحكومة النور قبل الأيام الإيطالية للرئيس بري...

تسارع التطورات بدا واضحا من خلال الزيارة التي قام بها الرئيس الحريري لقصر بعبدا ومناقشته مع رئيس الجمهورية موضوع الحصص من دون إسقاط الأسماء عليها... في أي حال، الأحد لناظره قريب...

في ملف آخر، اليومان الألمانيان في لبنان انتهيا إلى تباين في النظرة إلى قضية النازحين السوريين وقد تظهر هذا التباين خصوصا في كلام رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الذي أكد أن لبنان لا يستطيع انتظار الحل السياسي في سوريا...

قضائيا، شهد قصر العدل في بيروت المواجهة المنتظرة والمطلوبة بين رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع ورئيس مجلس إدارة "ال بي سي آي" الشيخ بيار الضاهر في دعوى ملكية المحطة...

المواجهة استمرت لست ساعات وأرجأت القاضية فاطمة الجوني الجلسة إلى الثامن من تشرين الأول المقبل للمرافعة، وسنكون في سياق النشرة مع تقرير مفصل عن الجلسة الماراتونية. 


مقدمة نشرة أخبار "الجديد"

على وقع أقدام السامبا تنقلت الأحداث في لبنان من مكان إلى مكان حتى إن بحث تأليف الحكومة وجد له وقتا مستقطعا في بعبدا بين الرئيسين عون والحريري في استراحة الشوطين بين كوستاريكا والبرازيل خرج بعدها الرئيس المكلف وابتسامة الفوز تعلو وجهه ليقول إذا عملنا بهذه الطريقة ننتهي من التأليف بسرعة كبيرة لافتا إلى أن النقاش تناول شكل الحكومة وتوزيع الحصص وأن الشوط النهائي في المونديال الحكومي اقترب من منطقة الجزاء وبقيت مشاورات قليلة لتسجيل هدف التأليف في مرمى المعادلة الأخيرة. مصادر الجديد ألمحت إلى أن الحكومة لن تبصر النور بغياب رئيس مجلس النواب نبيه بري الذي يسافر الإثنين المقبل وعليه فإن الإعلان بات قاب قوسين أو أدنى من انتهاء الشوط الحكومي. الرئيس البرازيلي الهوى التقطت له صورة مع المستشارة الألمانية ليس في الملعب وإنما على شرفة السرايا حيث أدى دور الدليل السياحي فاشتعلت مواقع التواصل باللقطة وكل علق على ليلاه وكاد يكتمل المشهد السياحي لو أن الحريري أكمل معروفه وأخذ ميركل في جولة استطلاعية سريعة على مخيمات النازحين لربما سرع ذلك في اقتناع المجتمع الدولي بضرورة عودتهم إلى بلادهم وهو ما أبلغه رئيس الجمهورية ميشال عون لميركل، عون كان قصد بلدة العطشانة في المتن الشمالي مشاركا البطريرك الراعي في تدشين المقر الجديد للكنيسة السريانية الأرثوذكسية حيث حذر من النزف البشري المسيحي في الشرق وعاد إلى بعبدا مرتويا بمنع تفريغ الأرض من أهلها. وعلى هذا الأساس طلب الى ميركل دعم ألمانيا لموقف لبنان لعودة النازحين تدريجا إلى المناطق الآمنة في سوريا وعلى فصل العودة عن الحل السياسي لأن لبنان لا يستطيع انتظار ذلك الحل لعودة من نزح أما ميركل فأبدت تفهمها للموقف اللبناني حيال النازحين معتبرة أن الحل السياسسي يساهم في تسريع ملفهم لتنضم مفوضية اللاجئين إلى الضرب مرة على الحافر وأخرى على المسمار عبر كتاب أرسلته إلى وزارة الخارجية قالت فيه إنها ليست حاليا في وارد التشجيع على العودة ولكنها لن تقف في وجه من يريد ذلك طواعية. أما الحدث الذي شغل قصر العدل فكان مواجهة الساعات الست بين رئيس حزب القوات سمير جعجع ومدير الـ أل بي سي آي بيار الضاهر حيث تحول محيط العدلية إلى ثكنة عسكرية واستنفرت عشرات العناصر من الأجهزة الأمنية والجيش ما أعاد إلى الأذهان مرحلة جلسات سيدة النجاة وإذ يشهد لجعجع احترامه القضاء وحضوره شخصيا لعب الطرفان مباراة ودية على أرض محايدة أصر جعجع فيها على مناداة الضاهر "ببيارو" ما أثار استغراب القاضية فاطمة الجوني التي بادرتهما بالقول: "لماذا إذا لا تحلان القضية وديا"؟ وفي مجريات المواجهة وجديدها برز الاختلاف على الاتفاق إذ استند الضاهر إلى اجتماع عقد بينهما عام اثنين وتسعين بحضور الراحل انطوان شويري وقال إنه في خلال ذاك الاجتماع جرى التنازل بموجب ورقة عن الـ أل بي سي وأصبحت ألـ بي سي آي لكن جعجع نفى علمه بذلك وأنه عندما خرج من السجن اكتشف تغيير الاسم وفي آخر ساعتي المواجهة حضر رئيس دائرة الإعلام في القوات اللبنانية آنذاك الوزير السابق كريم بقرادوني فأدلى بشهادة شاهد رأى كل حاجة. وتبقى الشهادة للمتوسطة التي نالت مرتبة شرف إذ مرت فرحة عاقلة لم تخرق برصاصة طائشة. 


تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website