لبنان

مقدمات نشرات الاخبار المسائية

Lebanon 24
05-09-2019 | 23:55
A-
A+
Doc-P-623233-637033188451053078.jpg
Doc-P-623233-637033188451053078.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
مقدمة نشرة اخبار تلفزيون لبنان


"لماذا تكبير المشكلة مع أنقره؟.
في وقت تظاهر شبان أمام السفارة التركية في لبنان، أكدت الحكومة التركية أنها حريصة على العلاقات المتينة بين أنقره وبيروت.

وقالت أوساط دبلوماسية إن الاتصالات أدت الى تفهم تركي لما قاله رئيس الجمهورية العماد ميشال عون عن الدولة العثمانية، وأن لبنان أوضح ان هذا الكلام يتعلق بحقبة زمنية بعيدة، فيما اليوم لا توجد إمبراطورية ولا دولة عثمانية وإنما دولة تركية...

في مجال آخر لبنان كان حاضرا في لقاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مع رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط.

وفي المنطقة إقتراب موعد الانتخابات الاسرائيلية وبعدها سيكون لإعلان السياسي عن صفقة القرن من قبل البيت الابيض. وقال المبعوث الاميركي إلى الشرق الاوسط إنه سيقدم استقالته بعد الاعلان عن صفقة القرن.

وفي باريس حذرت الخارجية الفرنسية الحكومة الايرانية من أي تصرف يخالف التزاماتها في الاتفاق النووي.

وتجدر الاشارة الى ان الصدام السياسي حاصل بين طهران وواشنطن في وقت يسعى الرئيس الفرنسي الى قمة أميركية - إيرانية تبدو صعبة المنال.

محليا تقرر عقد جلستين لمجلس الوزراء الاسبوع المقبل الأولى للموازنة والثانية بجدول أعمال فيه تعيينات.

وكانت جلسة مجلس الوزراء اليوم شهدت كلاما لبعض الوزراء عن رد المقاومة على الاعتداءات الاسرائيلية غير ان الرئيس الحريري عالج الأمر".

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون الجديد


"في مسجد محمد الأمين ألقى الشيخ سعد الدين الحريري خطبة الحج والناس راجعة.

وفي مولد لحجاج بيت الله الحرام طالب الحريري أهل بيروت بالدعاء للبنان للخروج من أزماته وتقديم الشكر للمملكة السعودية، لأنها أعطت مكرمة الحج لأهالي بيروت وكل أهاليلبنان الذين استفادوا من هذه المكرمة.

ومن عظة الحج رمى الحريري الجمرات الصغرى على أهل الوفا، فسأل أين الصدق والوفاء في هذه الأيام؟...

وأضاف: علي أن أقوم بجهد كبير ولكن، يد واحدة لا تصفق. في هذا البلد يجب أن نعيش معا وأن نضع يدنا بيد بعضنا البعض.

وأما الجمرات الكبرى فرجم بها من يتساءل: لماذا الحوار مع هذا أو ذاك؟. وذكرهم بأن رفيق الحريري عمل مع الجميع، مع من ساعده وأكثر مع من أتعبه، ليقوم بالبلد. وأنا أقوم بالأمر نفسه، ولكن المشكلة أن ثمة من يريد أن يقرر عن الجميع.

سدد الحريري فأصاب عصفورين بحجر واحد ولكن، تسديد الخطى للنهوض بالبلد وأزماته لا يكون بالتسبيح بحمد المسؤولين، والأوطان لا تبنى بالدعاء لهم لا عليهم، والمؤسسات لا تقوم بالتراضي في الصفقات...

وإذا كان الحق يقال، فسعد رفيق الحريري اتخذ موقفا مشرفا عندما تعلق الأمر بالدفاع عن سيادة لبنان، وإبلاغ الداخل والخارج أن من حقنا الدفاع عن أنفسنا، فإن الحريري يحمل إرثا ثقيلا وتركة من فساد على مر الحكومات المتعاقبة بعد الطائف وما الأزمة الاقتصادية وتصنيف المؤسسات الائتمانية للبنان في خانة الـ (سي سي سي)، إلا عينة من إرث تلك السياسات المالية.

وما وصلت إليه البلاد في الاقتصاد ينعكس على التوظيفات في الإدارات، وعلى حماية الأزلام من المحاسبة، وعلى كف يد القضاء بكفوف سياسية وعلى اقتسام المغانم كقالب الجبنة ويصبح موظف بكنية جمال فوق المساءلة، ويوضع لبنان في علبة بريد خاصة تحت مسمى (ليبان بوست) استأثرت ببريد البلد وبرقه عشرين عاما، ومدد لها اليوم ثمانية أشهر لتسوية دفتر شروط قبل مناقصة سترسو حتما على بر من يديرها حاليا.

حال البلد وما وصل إليه، يجعل المواطنين يدعون على المسؤولين لا لهم كما طلب الحريري. وخروج لبنان من أزمته لا يكون بتغيير طريقة العمل فحسب، بل بالعمل بصدق ووفاء لاسترجاع مال الدولة المنهوب، وسد مزاريب الإهدار، وإقفال باب المؤسسات أمام التوظيفات العشوائية لغايات انتخابية، وتعيين الناجحين بكفاياتهم لا بواسطة هذا الزعيم أو ذاك.

ومزيد من فضائح العصفورية اللبنانية تتكشف من مستشفى الفنار، ودور رئيس غرفة التجارة والصناعة في صيدا والجنوب محمد صالح، الذي أوصله رئيس مجلس النواب نبيه بري إلى موقعه عندما هندس انتخابات الغرفة عام ألفين وعشرة، وللحديث تتمة في سياق النشرة.

صدق الحريري في قوله: المواطن يفتقد العيش بكرامة وعلى حد قول جورج أورويل: (السياسيون في العالم كالقرود في الغابة، إذا تشاجروا أفسدوا الزرع، وإذا تصالحوا أكلوا المحصول).

وفي لبنان المواطن هو من يأكل الضرب".


مقدمة نشرة اخبار تلفزيون المنار


"لماذا تلعب الحكومة الاسرائيلية بالنار في الشمال والجنوب؟، وكيف سيتعامل الاسرائيليون لو اصاب صاروخ من تلك الموجودة لدى حزب الله احد المعامل البيتروكيماوية في خليج حيفا؟

سؤال مشترك بين الاعلام العبري وثلاثة من كبار الخبراء في شركة رافائيل الصهيونية للصناعة العسكرية، يظهر حجم ما صنعه المقاومون من لبنان الى فلسطين بالعقل الجمعي الصهيوني الواقف بين واقع الخيبة وادعاءات الهيبة لدى القادة الصهاينة.

والسؤال المضاف: ما مدى كفاية منظومات الدفاع الجوي الاسرائيلي ومدى حصانة وصمود الجمهور الاسرائيلي اثناء الحرب؟

سؤال بعض اجابته في الكيلومترات الخمسة شمال فلسطين المحتلة، التي حررها الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله مدة اسبوع، بوعيده بالرد على العدوانية الصهيونية، يضاف اليها الصور الآتية من داخل قاعدة افيفيم التي اظهرتها خالية من ضباطها وجنودها في ساعة اشتباك محدود، فكيف ان قرر القادة الصهاينة التهور، والذهاب بكيانهم الى المجهول؟.

خطوة نحو المجهول مشت صفقة القرن المشؤومة ،مع اعلان مهندسها الحقيقي، المبعوث الاميركي الى الشرق الاوسط جايسون غرين بلات الاستقالة من منصبه حتى قبل الاعلان الرسمي عن تلك الخطة.

وخطوات معلومة تمشيها الجمهورية الاسلامية الايرانية ردا على العنجهية الاميركية، وعجز الاوروبيين بالحفاظ على تعهداتهم ضمن الاتفاق النووي مع طهران.

في لبنان تعهدات الحكومة الاصلاحية تحت اعين ناظر سيدر الدبلوماسي الفرنسي بيار دوكان الذي راى من بيروت أن أساس الاصلاحات في مؤسسات الدولة اللبنانية يجب ان يقوم على ضبط النفقات وخفض الضرائب، وتعزيز مكافحة الفساد كما قال...

قول يعرفه اللبنانيون جيدا، ولطالما حملته كتلة الوفاء للمقاومة عنوانا للحل، فهل يؤخذ به اليوم على محمل الجد، بعد ما ردده ناظر سيدر؟".


مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ال بي سي


"يعمل المعنيون في لبنان وفق القول الشائع: (كل شي فرنجي برنجي)... حين تكون الحقيقة ساطعة في لبنان، ويقولها لبناني، اي لبناني، يرميها المعنيون في سلة المهملات، ويستخفون بقائلها، أو بقائليها، ولكن حين يقولها (فرنجي) يصبح ما يقوله مسموعا...

أليس هذا ما حصل اليوم مع الديبلوماسي (الفرنجي دوكان)؟.

ما الذي قاله دوكان ولا يعرفه اللبنانيون؟ وكم مرة قال اللبنانيون ما قاله، ولم يسمعهم أحد؟

دوكان قال: (لا يمكن أن نجد مؤشرا اقتصاديا وماليا واحدا ليس سيئا... ثمة بعض الأشخاص ما زالوا يعتقدون ان ثمة حلا يأتي على شكل معجزة، حلا سحريا قد يحل كل المشاكل، وهذا غير موجود)...

أين الجديد في ما قاله دوكان؟ اليس هذا ما يقوله كل لبناني كل يوم؟ فلماذا لا يكون مسموعا؟

يقول دوكان: (يجب ان نتذكر ان 60 في المئة من الدين العام يأتي من عجز شركة الكهرباء في لبنان، وأن زيادة التعرفة يجب ان تقر اعتبارا من الاول من كانون الثاني 2020، وأن التعرفة لم تتغير منذ ربع قرن في هذا الملف... ان جباية الفواتير في شكل كامل ليست مستحيلة، ويجب ان نبدأ القيام بهذا الأمر، لأنه اشارة على الالتزام السياسي بالإصلاحات)...

هل من جديد في هذا القول؟ هل كان يجب ان يأتي دوكان من باريس إلى بيروت ليصدق المعنيون ما كان يجب أن يقتنعوا به حتى قبل مجيئه؟ بماذا يشعر المعنيون حين يسمعون من ديبلوماسي كلاما يعرفونه، لكنهم عاجزون عن تطبيقه، ويعطون عجزهم اسبابا تخفيفية؟

للأسف، في كلام الديبلوماسي الفرنسي إدانة للأداء اللبناني، إن لم نقل: توبيخا، فهل من استفاقة قبل الوصول إلى ما يتخوف منه الجميع ولا يبوحون به؟

في سياق آخر، وبعد الضجة التي أثيرت في موضوع التعيينات، أعلن الرئيس سعد الحريري، وحسبما قال وزير الإعلام، ألا تعيينات من خارج جدول الاعمال"...


مقدمة نشرة تلفزيون ان بي ان


"الهم الاقتصادي في هذه المرحلة، هو العنوان الذي يتربع على رأس الأولويات والانشغالات اللبنانية، وأما نقطة الارتكاز لهذه الانشغالات، فهي القرارات والتوصيات الذي خرج بها الاجتماع الاقتصادي الذي عقد في قصر بعبدا الاثنين الماضي.

الاجتماع كان فرصة بالغة الاهمية للانقاذ الاقتصادي، بحسب ما كرر الرئيس نبيه بري الذي شدد في الوقت نفسه على ان المهم هو التنفيذ الذي يتفرض ان يتم خلال ستة اشهر.

الرئيس بري جدد القول إننا الان في قلب العاصفة، واذا حصل أي تلكؤ في التنفيذ، سنصبح في عين العاصفة.

وأما اولى الخحطوات الايجابية التي يفترض ان تظهر فهي ارسال الموزازنة الى المجلس النيابي، قبل الخامس عشر من تشرين الاول، وفق ما يؤكد الرئيس بري في هذا الشأن، سيكون مشروع موازنة 2020، بصيغته الجديدة، على طاولة مجلس الوزراء، في جلسات خاصة اعتبارا من الاسبوع المقبل. وسيكون خاليا من اي ضرائب جديدة، كما وأنه لا يلحظ زيادات على اسعار البنزين.

أما جلسة اليوم التي عقدت في السرايا الحكومية، فتضمن جدول اعمالها 41 بندا عاديا، وعلى هامشها، رصدت مواقف وزارية ابرزها لوزير محمد فنيش، الذي قرأ مواقف الرئيس سعد الحريري لمحطة (سي ان بي سي) امس ايجابا، وقال انها جيدة وتفيد البلد.

على ان التعيينات القضائية لم تتم مقاربتها، لا من داخل جدول اعمال الجلسة، ولا من خارجه، على اعتبار انه قد تطرح في الجلسة التي يعقدها مجلس الوزراء الاسبوع المقبل في قصر بعبدا، على ما اكد اكثر من وزير، مشددين على ان السير الذاتية للمرشحين لملء المراكز القضائية الشاغرة ربما تكون مطروحة ليطلع عليها الوزراء.

على خط الحدود البحرية والبرية بين لبنلان وفلسطين المحتلة، ينشغل لبنان مطلع الاسبوع المقبل بزيارة مساعد وزير الخارجية الاميركية لشؤون الشرق الادنى دايفيد شنكر الذي خلف دايفيد ساترفيلد في متابعة هذا الملف.

شنكر سيلتقي عددا من المسؤولين اللبنانيين، وبخاصة رئيس مجلس النواب نبيه بري المعني الاول بالتفاوض حول هذا الموضوع".


مقدمة نشرة اخبار تلفزيون او تي في


"على المستوى الخارجي، التصعيد في أعلى مستوياته، في وقت تعلن ايران السبت المقبل تفاصيل ما ستتخلى عنه من التزامات بموجب الاتفاق النووي، في موازاة مواقف اوروبية تدعوها الى التروي، وتشدد على الحوار.

أما على المستوى الداخلي، فالهدوء سيد الموقف، وهو ما انعكس في وضوح على جلسة مجلس الوزراء، ما خلا بعض الأصوات التي لا يبدو أنها قررت ألا تفوت فرصة لمحاولة توتير الأجواء.

وفي هذا السياق، وفي مقابل المواقف الواضحة لرئيس الجمهورية ورئيس الحكومة وغالبية أفرقاء الحكومة من الاعتداء الاسرائيلي الاخير، اصر وزراء القوات اليوم على اثارة ما اعتبروه (ازالة حدود) جراء الكلام الاخير للأمين العام لحزب الله عن حق الرد داخل فلسطين المحتلة.

لكن هذا الموقف قوبل برد حاسم من طرفين: الرئيس سعد الحريري ووزير حزب الله محمد فنيش.

فالى جانب تحسره المسائي على الوفاء والصدق، توجه الحريري الى وزراء القوات بالقول: نحن ملتزمون بالبيان الوزاري، والبيان المذكور ينص في آن معا على اعتماد القرار 1701 وعلى حق اللبنانيين بالدفاع عن ارضهم والرد على اي عدوان.

أما فنيش، فسأل وزراء القوات: لماذا يساجلون ويثيرون مسائل غير مطروحة، وتحوجه اليهم بالقول: (نحن كحزب الله ملتزمون بالقرار 1701 ونحترم الخط الازرق الذي هو خط وقف النار لكن العدو خرق الخط المذكور وضرب عمق العاصمة وهذا يشكل عدوانا، والعدوان يبرر الرد).

اما ما عدا ذلك محليا، فاختصره المؤتمر الصحافي للمبعوث الفرنسي الخاص بمتابعة مقررات مؤتمر سيدر، وهو ما يرتب مسؤوليات مضاعفة على المعنيين، بالتزام ما اتفق عليه في بعبدا من خارطة طريق، لتحقيق النقلة النوعية المطلوبة على المستويين الاقتصادي والمالي في اسرع وقت ممكن".


مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ام تي في


"مثل استاذ أتعبه كسل تلاميذه وجنوحهم الى اعتناق مخالفة القوانين نهجا، جلس بيار دوكين على طاولة مفردة في المركز الثقافي الفرنسي، وسرد عن ظهر قلب كل التصرفات السيئة التي ارتكبها ويرتكبها الطلبة اللبنانيون المشاغبون.

وبين مرارة اليائس ودمعة الشفقان وحرقة الصديق على صديقه، فند دوكين المخالفات غير القابلة للدفاع عنها التي يرتكبها المسؤولون، وحذرهم من ثلاث: أولا، الاقلاع عن اللوفكة والمزاح مع الوقت بحجة شرائه. الثانية، عدم تزيين خريطة طريق النهوض بفرضيات غير موجودة، كإدخالهم الثروة النفطية النائمة في عمق البحر على خط إغراء المرجعيات المالية الدولية. والثالثة، وجوب اقتناع المسؤولين في لبنان بأن مشروع النهوض لا يمكن ان ينهض ويسير من دون خطط علمية واضحة.

ورغم انه لم يجد مؤشرا واحدا غير سيء، أكد في المقابل أن الوضع قابل للتصحيح، لكنه شدد على أن النجاح يجب أن يكون الغاية، و ليس الاكتفاء بعدم الرسوب، لأن لبنان بدأ ينزلق في التصنيفات الى صفوف أدنى، الأمر الذي إن طال ينتهي بطرده من مدرسة الأمم الناجحة، فيسكن طويلا في نادي الدول الفاشلة.

وحرقة دوكين ducaine الذي يشاطره إياها اللبنانيون الشرفاء، تنبع من أن لبنان يكتنز طاقات بشرية كفية، إن أشركت في خطة النهوض لأخرجته سريعا مما هو فيه.

وسأل دوكين كما يسأل كل الشرفاء في لبنان: كيف تقبلون بأن يبقى قطاع الكهرباء يمتص ستين في المئة من موازناتكم منذ 1990، هل انتم تجهلون سبل سد هذا الثقب الأسود؟ ام أن ثمة مجرمين حقيقيين يمنعوكم من إقفال هذا الجرح النازف؟.

في الانتظار اجتمع مجلس الوزراء بجدول أعمال عادي، لكن غير العادي فيه، هو القرار باعتماد السير الذاتية شرطا للترقية والتعيينات، على أن تطبخ من الآن فصاعدا على طاولة مجلس الوزراء، علما بأن مندرجات القرار لن تطبق في التعيينات القضائية التي أجلت الى الأسبوع المقبل.

خلال مجلس الوزراء، سأل وزير القوات ريشار قيومجيان عن مصير القرار 1701 بعدما أسقط السيد حسن نصر الله الخطوط الحمر، فجاءه جوابان: الرئيس الحريري اكد احترامه والتزامه القرار، فيما ربط الوزير فنيش مصير القرار بخرقه من قبل اسرائيل، فإن فعلت فإن الحزب سيرد من دون استئذان أحد. والكل صدقه في الداخل والخارج، ودوكين الذي طالب باسترجاع القرار السيادي فهم ايضا. وهو يتقن العربية".
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website