لبنان

"إهمال" تسبب بوفاة لبنانيين في كندا بكورونا!.. إليكم القصة الكاملة

خاص "لبنان 24"

|
Lebanon 24
30-04-2020 | 09:52
A-
A+
Doc-P-698979-637238374149671399.jpg
Doc-P-698979-637238374149671399.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
كشفت المواطنة اللبنانية والمقيمة في كندا لينا أبي اللمع لـ "لبنان 24"، عن إهمال تسبب بوفاة والدي زوجها اللبنانيين بفيروس كورونا المستجد في دار رعاية صحية في العاصمة الكندية، أوتاوا.

وأوضحت لينا أن وزارة الصحة الكندية لم تزوّد دار الرعاية الصحية بأقنعة واقية أو أي معدات أخرى لمواجهة ومنع انتقال فيروس كورونا، يضاف إلى ذلك "إهمال العمال وإدارة دار الرعاية" ما سهّل انتقال فيروس كورونا إلى المكان.

وأضافت أن هذا الإهمال تسبب بموت والدة زوجي ماري أبي اللمع البالغة من العمر 85 عاما في العشرين من نيسان الماضي ثم فقدنا زوجها وهيب أبي اللمع البالغ من العمر 90 عاما في 26 من الشهر عينه بفارق 6 أيام".

ووصفت لينا الأمر بالـ"جريمة" وأشارت إلى "أننا لم نستطع رؤيتهما (والدي زوجها) في وقت كان فيه العمال يدخلون ويخرجون من المكان من دون أي احتياطات لمنع انتقال الوباء".

وأكدت أن إدارة دار الرعاية "لم تسمح لنا بزيارتهما منذ الخامس عشر من شهر آذار"، وأضافت: "إنه لأمر محزن أن يموتا في مكان كان المفترض به أن يكون آمنا لهما.. وهيب وماري كانا بصحة جيدة تمامًا، لكن بالطبع عمرهما لعب الدور الأكبر في وفاتهما لأنهما كانا بحاجة للرعاية".
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Author

خاص "لبنان 24"

Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website