لبنان

مقدمات النشرات المسائية

Lebanon 24
27-07-2021 | 16:56
A-
A+
Doc-P-846907-637630271119793441.jpg
Doc-P-846907-637630271119793441.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"
 
وكأن الرئيس سعد الحريري أكمل من بيت الوسط اليوم بيان اعتذاره من قصر بعبدا قبل اسبوعين من تأليف الحكومة بمفعول رجعي، ضمنه اقتراح تعليق المواد الدستورية التي توفر الحصانات للجميع في قضية 4 آب بمن فيهم رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة والوزراء، والنواب، والقضاة والمحامون...

مؤتمره الصحافي حصل بعد ساعة من إنهاء الرئيس المكلف تأليف الحكومة الجديدة نجيب ميقاتي استشاراته النيابية غير الملزمة، وقبل نصف الساعة من توجه الرئيس المكلف للقاء رئيس الجمهورية العماد عون في قصر بعبدا، حيث بدا واضحا من تصريح ميقاتي طابع العجلة في التأليف، وسط أجواء وصفها بالإيجابية.

في أي حال في منتصف آب يكون عام مر على استقالة حكومة الرئيس حسان دياب...

وفي حلول الرابع من آب يكون عام يمر على كارثة تفجير مرفأ بيروت وسقوط اكثر من مئتين من الشهداء - الأحباب - الاصدقاء والأبناء لا بل على سقوط صروح من الدولة والضمير بفعل ذاك التفجير...

ومن اجل الانتقال من البكاء إلى بعض من العزاء، ومع العض على الجراح، وإن على مضض، لا بد من بلورة الحقيقة وتوفير الحق لأصحابه من جهة، كما ولا بد على الأقل من تأليف حكومة إنقاذية وفي أسرع من الوقت الذي يفصل اللبنانيين عن 4 آب...

ومن هذا الجو المعجل كان الانتقال السريع للرئيس المكلف نجيب ميقاتي بعد استشارات ساحة النجمة
الى قصر بعبدا عصرا...

بحسب كلام ميقاتي في بعبدا وقبله في البرلمان، ومجريات الاستشارات النيابية غير الملزمة، ومواقف مجمل الذين شملتهم الاستشارات، فإن تأليف الحكومة إذا لم تحصل تطورات سلبية لا سمح الله، سينجز في الساعات التي تسبق ذكرى 4 آب بقليل، أو بعدها بالوجيز من الوقت، وستكون حكومة "اختصاص وتقنية" من 24 وزيرا مبدئيا وأعضاؤها على دراية واضحة بالأجواء السياسية والأوضاع المعيشية والاقتصادية...

وما يعزز الكفة الإيجابية لميزان التأليف الحكومي المدعوم خارجيا، هو أن ثمة تعاونا بين الرئيس ميقاتي ورؤساء الحكومات من جهة، وأن ثمة تعاونا ملحوظا بين ميقاتي ورئيس الجمهورية العماد عون من جهة ثانية...

فبعد استشارات التكليف في القصر الجمهوري في بعبدا أمس، واستشارات ساحة النجمة غير الملزمة اليوم، لن يأخذ ميقاتي وقتا طويلا لبلورة تشكيلة حكومية قبل الرابع من آب، كما توقعت أوساطه...
في الإستشارات اليوم برزت مواقف مهمة أبرزها لكتلة الرئيس بري التي شددت على قانون جديد للإنتخابات أو تعديل القانون الحالي..

وكذلك كان موقف لرئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل، لفت فيه إعلانه عدم المشاركة في الحكومة، واتخاذ موضع المعارضة وفي الوقت نفسه التسهيل...

دولة الرئيس الفرزلي رد على أسئلة الصحافيين بأنه يحق لباسيل كنائب وكرئيس كتلة أن يتخذ الموقف الذي يريد، وأن يعلن ويقرر ما يريد، ولكن من دون أن يحمل ختم الرئاسة.

كتلة الجمهورية القوية كررت مواقفها على لسان النائب جورج عدوان الذي اكد أَن القوات في موقع المعارضة، وعلى رغم ذلك فإن أي أمر إيجابي تعتمده الحكومة الجديدة وتنجزه فبالتأكيد سيلقى دعمنا...

النائب نهاد المشنوق على موقفه بأن دول مجلس التعاون الخليجي لن تشارك في المساعدة.

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "ان بي ان":

الماء تكذب الغطاس... وكذلك هو إقتراح الرئيس سعد الحريري بالنسبة إلى المصطادين في قضية دماء شهداء انفجار المرفإ والمزايدين، وحتى المستثمرين زورا في مسألة رفع الحصانات...

‏ولأن القضية استثنائية و"ما في كبير قدام الحقيقة"، كان اقتراح الحريري للقرار الإستثنائي الذي يجب أخذه بتعليق كل المواد الدستورية والقانونية التي تعطي حصانة أو أصول خاصة بالمحاكمات لرئيس الجمهورية ولرئيس الحكومة وللوزراء والنواب والقضاة والموظفين... وحتى للمحامين.

هكذا يكون الجميع تحت سقف العدالة، وهكذا ترفع الحصانات عن الجميع، من رئيس الجمهورية إلى أصغر موظف... في سبيل العدالة، لأن ‏هذه القضية إذا بقيت تسير وفقا للقوانين وللدستور كما هي اليوم، ستصبح عمليا أمام ثلاث محاكم: المجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء، المجلس العدلي، ومحكمة التمييز الخاصة بالقضاة من يريد الحقيقة فعلا كما يدعي... من يريد حقا رفع الحصانات... الإقتراح جاهز أمامه... فليتقدم.

في المسار الحكومي من التكليف إلى التأليف در والعبرة تبقى فيه.


أولى محطات مسار التأليف الحكومي الإستشارات النيابية غير الملزمة أجراها الرئيس المكلف نجيب ميقاتي مع النواب في ساحة النجمة في أقل من أربع ساعات.


حصيلة هذه الإستشارات حملها ميقاتي إلى بعبدا خلال إجتماع مع رئيس الجمهورية ميشال عون حيث أطلعه على تفاصيل الاستشارات، كاشفا أن الآراء بينهما متطابقة بنسبة كبيرة جدا، وهما سيعقدان اجتماعات متتالية خلال الأيام المقبلة. وقال: بإذن الله ستكون لدينا حكومة قريبا.

وعلى نية الأمل بأن تبصر الحكومة النور، وألا تطول فترة التأليف، شدد رئيس مجلس النواب نبيه بري على التعجيل بحكومة نريد ان تولد اليوم قبل الغد، لتبدأ في التصدي للأزمة الخانقة التي تعصف بالبلد.

وعلى الموجة نفسها دعت قيادتا حركة أمل و حزب الله إلى الإسراع في تشكيل الحكومة بعد تسمية الرئيس ميقاتي، كونها البداية اللازمة والضرورية لإيقاف الإنهيار ومباشرة المعالجات الطارئة للمشاكل المعيشية الخانقة...

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون" أم تي في:

الاستشارات الملزمة في بعبدا جاءت بنجيب ميقاتي
رئيسا مكلف، فهل تنجب الإستشارات غير الملزمة في المجلس النيابي الحكومة الموعودة؟.

إذا استندنا إلى التجارب السياسية التي سادت طيلة سني العهد حتى عصر الإثنين، لا سابقة تجعل الرابط بين التكليف والتشكيل حتميا وقائما، بدليل فشل ثلاث محاولات تشكيل في عشرة اشهر.

وإذا استندنا إلى العاملين الخلقي والوطني معطوفين على الأوضاع الحياتية والإقتصادية والإجتماعية الكارثية، بما هي حوافز ضاغطة تحتم تسريع التشكيل، نصل إلى النتيجة نفسها، إذ لم تحرك هذه العوامل ضمائر المنظومة للتعجيل في تشكيل حكومة.

وإذا استندنا إلى الضغوط الدولية المتعاظمة على أركان المنظومة، وتلويح المجتمع الدولي بعصا العقوبات تارة، وبجزرة الحوافز طورا، هنا أيضا وأيضا، لا نجد طيلة فترة الكوارث المتدحرجة أن هؤلاء تحركوا لتجنيب أنفسهم المهانة الكونية، وتجنيب لبنان شر السقوط في المجهول المعلوم.

فالذين لا يحركهم أنين شعبهم الجائع والمكسور والمريض... لن تحركهم إلا جرافة شعبية غاضبة، والجرافة على ما يبدو هي في طور التحمية، علها تكون جاهزة للعمل في الرابع من آب...

ماذا يبقى إذا للرهان عليه، كي نتجرأ على التنبؤ بأن في جيب الرئيس ميقاتي السلاح السحري أو الجوكر الذي سيجعل الرئيس عون يمنح الرئيس المكلف الآتي من الفيحاء، ما لم يمنحه للرئيس
الحريري العائد الى بيت الوسط؟

صراحة، وبسؤال كل المطلعين، لا جديد يعتد به يجعل ميقاتي ينجح حيث فشل الحريري ولا تكفي أن يعلن ميقاتي، وأن يتم التسريب على لسان عون بأنهما مرتاحان لبعضهما البعض لتسير الأمور...

في أي حال، مرحلة الغزل والوعود والآمال والشكوك انتهت، وبدأت مرحلة التشكيل و"حك الركب"، وعلى ميقاتي الذي وعد من المجلس النيابي نهاية الاستشارات، بأنه سيتردد دائما على بعبدا، وقد أبدى حسن النية بزيارة جبران باسيل، عليه ألا يتردد الى القصر مترددا والى ما لا نهاية، وإلا التهمه عون وانقض عليه باسيل، وفي سجل الحريري حوالى العشرين زيارة قبل أن يلقى مصيره المعروف.

بمعنى آخر، إن الحاجة الملحة تفترض أن يسلم ميقاتي رئيس الجمهورية مروحة من التشكيلات الوزراية المقتنع بها، وقد قدم له الليلة إطار تشكيلة قيل إن عون تقبلها وسيخضعها للدرس، فإن وقعها عون كان به، وإن رفضها كلها فعلى ميقاتي الاعتذار...

وإذا اردنا أن نضع سقفا زمنيا منطقيا ووجدانيا لمحاولات التشكيل، فإننا نقترح عليه الثالث من آب، لأنه إذا تجاوز المخاض هذا التاريخ، سيحرق بركان الرابع من آب المستفيق في ذكراه الأولى كل شيء. وعلى ميقاتي المجرب الطويل القامة أن يتذكر من سبقه ويستشرف مستقبله، فينجز أو يرحل...

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون "المنار":

انتهت الاستشارات النيابية وبدأت المشاورات الجدية. وفي اول اجتماع للرئيس المكلف نجيب ميقاتي مع رئيس الجمهورية ميشال عون في بعبدا، كان تقييم استشاراته غير الملزمة مع النواب، وبحث في التفاصيل الحكومية، وأتت الآراء متقاربة بل متطابقة بحسب الرئيس ميقاتي.

ولكي لا يطبق الوقت على ما تبقى من آمال، فإن مساعي التأليف ستكون سريعة، وان الزيارات الى بعبدا ستكون متكررة. وأما ما كررته الكتل النيابية بعد لقاءاتها مع الرئيس ميقاتي في ساحة النجمة، فقد حافظت على إيجابيتها واستعدادها للتعاون، على رغم اعلان بعضها قراره بعدم المشاركة في الحكومة كما صرح تكتل لبنان القوي عبر رئيسه النائب جبران باسيل.

كتلة الوفاء للمقاومة أكدت تعاونها الجدي للإسراع في تشكيل الحكومة الضرورة لانقاذ البلد، وطمأنة اللبنانيين وألا تتركهم فريسة للمافيات وتجار الازمات كما قال رئيس الكتلة النائب محمد رعد. حكومة وزراؤها من اهل الاختصاص والخبرة في ميدان الحياة الاجتماعية العامة، وليس فقط في المكاتب وبين الارقام.


وأن تعطي الرعاية الاستثنائية للشأن الاجتماعي الملح للناس، وتسرع انفاذ القوانين الاصلاحية التي أقرها مجلس النواب، التي تكبح جماح الاحتكارات، ولم تطلب الكتلة اي مطلب خاص كما أكد رعد...

وهو ما أكدته قيادتا "حزب الله" و"حركة أمل"، خلال اجتماعهما اليوم، فدعتا الى الاسراع في تشكيل الحكومة كبداية لازمة لايقاف الانهيار ومباشرة المعالجات الطارئة للمشاكل الخانقة، مع التأكيد على ضرورة بذل كل الجهود الممكنة والمتاحة، للوقوف إلى جانب الناس الذين هم أمانة يجب الحفاظ على كرامتهم، كما جاء في بيان اللقاء...

صحيا، ما تظهره بيانات وزارة الصحة يدق ناقوس الخطر، فاصابات كورونا فاقت اليوم الالف والخمسمئة إصابة، في احصائية صادمة تنذر بخطر الموجة الجديدة التي إن تمكنت فلا إمكان لمجابهتها مع نقص حاد في كل مستلزمات المواجهة من الكهرباء إلى الدواء والاستشفاء وحتى الغذاء الذي ما زال تقطيره في الاسواق في قبضة التجار وكذلك أسعاره التي تسابق ارتفاع سعر الدولار...

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون "او تي في"

واضح جدا هدف الرئيس سعد الحريري من مؤتمره الصحافي اليوم في شأن انفجار المرفإ، والأيام المقبلة ستكون كفيلة بتظهير حقيقته أكثر.

وواضح جدا أيضا الجو الإيجابي المواكب لعملية تشكيل الحكومة التي انطلقت اليوم فعليا من قصر بعبدا، خلال زيارة الرئيس نجيب ميقاتي لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون بعد انتهاء الاستشارات في مجلس النواب، حيث بدأ البحث في تفاصيل التشكيلة الجديدة، سواء لناحية التركيبة أو العدد، على ان يستكمل في سلسلة لقاءات متلاحقة، من المرجح أن يكون أولها غدا، وسط إجماع واضح على وجوب الإسراع في التأليف، وهو ما شدد عليه رئيس الحكومة المكلف، وكذلك رئيس "التيار الوطني الحر" النائب جبران باسيل من مجلس النواب، حيث أكد أن واجب التيار هو التسهيل للتأليف والدعم للإنجاز.

وفي هذا السياق، أمل تكتل لبنان القوي الذي عقد اجتماعا اليوم برئاسة باسيل أن يكون التكليف السريع حافزا لتأليف سريع لحكومة قادرة على الإصلاح، لأنها الفرصة الأخيرة لتلافي التحلل الكلي للدولة والمؤسسات.

فهل تبرز على درب التأليف مطبات غير متوقعة؟ أم تولد الحكومة الجديدة بسرعة قياسية كما يتوقع بعض المعنيين؟ طالما الدستور محترم والميثاق مكرس والمعايير موحدة والتوجه الانقاذي موجود، لا مستحيل.

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون "ال بي سي":

وتيرة سريعة... إنجاز استشارات التأليف... زيارة لقصر بعبدا، ومعلومات عن زيارة ثانية غدا...

وتضيف المعلومات أن ثمة إصرارا على حكومة اختصاصيين. وعلى رغم النمط السريع للرئيس المكلف فإن الفول مازال بعيدا عن المكيول، ولا كلام إلا بعد أن يقدم الرئيس ميقاتي تشكيلته...

يوما بعد يوم يتأكد أكثر فأكثر أن الطبخة الميقاتية موضوعة على نار هادئة منذ فترة غير قصيرة، فهل اعتصام الرئيس ميقاتي بالصمت كان من أجل نجاح إنضاج المساعي والضمانات التي تحدث عنها أمس؟

في غضون ذلك لا تحسن في القطاعات التي تشهد تدهورا مستمرا، سواء في انقطاع الأدوية أو في المعاناة في قطاع الاستشفاء أو في أزمة المحروقات من بنزين ومازوت أو في الأسعار التي مازالت على حالها بالنسبة إلى معظم السلع، والإجراءات خجولة وضعيفة على رغم السقف العالي لبيان وزير الإقتصاد أمس، والمواطن لا يسعه سوى القول: إقرأ تفرح تبضع تحزن.

في ملف كورونا، ثمة داع للهلع، اليوم 1502 وحالة وفاة واحدة، والقفزة مخيفة وصادمة، منذ أسبوعين كان رقم الإصابات ستين إصابة، اليوم تجاوز الـ 1500.

لجنة كورونا تدق ناقوس الخطر، وفي معلومات خاصة للـ LBCI ان اللجنة تتجه إلى اتخاذ قرار بإلزامية تلقي اللقاح لبعض القطاعات وبينهم القطاع العام، وقد تتخذ قرار بإلزامية اللقاح لرواد السهر حيث الإزدحامات كبيرة.

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون "الجديد"

خطوة الألف ميل إلى بعبدا بدأت بالزيارة الأولى... والمسافة المتبقية لنجيب ميقاتي لن تتعدى تسع عشرة جولة "والله ولي التأليف" وما على الرئيس المكلف سوى الصبر والسلوان "والعد للعشرين" ليقضي العهد أمرا كان مفعولا.

ففي الاجتماع الأول برئيس الجمهورية ميشال عون خرج ميقاتي معلنا توافقا في وجهات النظر والدخول في التفاصيل.. واعدا برؤية حكومة قريبا.

وفي معلومات الجديد ان الرئيس المكلف ابلغ عون نيته بحكومة الاربعة وعشرين وزيرا، لكن اللقاء اليوم كان بمثابة لقاء التعارف ليس أكثر، وأدلى الرئيس المكلف بتصريح يعلوه التفاؤل، مطلعا شريكه في التأليف على نتائج الاستشارات غير الملزمة في ساحة النجمة اليوم، وفي مضمون الاطلاع ألا الملزمة ولا غير الملزمة قد أخذ برأيها.

وأن هذه الاستعراضات هي لزوم ما لا يلزم لأن المؤلفين هم الملحنون السياسيون فايجابيات ميقاتي سبق لهل الفضل مع إيجابيات الحريري...

والكلام المعسول في البدايات غيره في التصفيات النهائية، لأن الأختام النهائية هي طوع بنان جبران باسيل... ولا رأي سيعلو عليه.

ويروي مصدر مطلع من قلب اجتماعات بعبدا أن أفراد فريق رئيس التيار يتقدمهم جبران، يتحلقون حول الرئيس عون في نهاية الاجتماع، ويتشكلون كفريق كرة قدم حيث الأيادي على الأكتاف نزولا ويبدأون بإمرار الكرة السياسية ورفض هذا إعطاء البطاقة الحمراء لذاك، وعلى هذا المشهد يمكن أن يواجه ميقاتي ضربات جزاء... لكنه وضع لنفسه سقفا لن يتخطى به ملاعب سعد الحريري... فهو يشغل محركات التأليف بمولدات زعيم المستقبل مانحا مهته مهلة قصيرة ومن بعدها الطوفان.

واللجوء إلى كشف المعطلين بالأسماء الثلاثية ومنذ اليوم الأول، تسلح ميقاتي بالغطاء الدولي لكنه غطى على الدعم المحلي وفي مقدمهم حزب الله متجنبا "عواطفه السياسية الدقيقة" وقد تكون عباءة الحزب لميقاتي مفروشة على سجاد إيراني محبوك على توافق أميركي فرنسي سعودي، سيمنح الرئيس المكلف فرصة من وسط الركام حزب داعم... نبيه بري منسق عام.. الاشتراكي مؤيد... في مقابل التيار المعاكس، والقوات المستمتعة بمشهد غرق السفينة عازفة على أوركسترا انتخابية من شأنها تعبيد الطريق الى بعبدا.

أما الموقف الراقص على حبال التأليف فكان لكتلة الأرمن التي لم تسم لكنها تريد المشاركة... متأثرة بجروح أصيبت بها من انفجارات باسيل السابقة في مرحلة تكليف الحريري، وربما كانت كتلة الأرمن أصدق إلى التعبير عن مكونات سياسية، فيما كانت الكتل النيابية الأخرى تشاور الرئيس المكلف لتخرج شاهرة التعفف والتصوف، لتشعر بأن من يصرح على منبر مجلس النواب قد تخرج آنفا من مدارس الرهبنة السياسية الحديثة وبالأعراف اللبنانية، فإن كل من كان زاهدا في الحصة الوزارية اليوم أمام الاعلام سيتشدد بها غدا من خلف الكواليس، ما يضع العصي السياسية في دواليب حكومة الاختصاص.

وهذا ما سأل عنه النائب جميل السيد الرئيس المكلف فجاءه الجواب:

"اختصاصيين يعني مش ضد طوائفهم ومرضى عنهن".
فكان تعليق السيد: "لبسنا الديب جلد خروف" وعلى نية الذبيحة الحكومية تستكمل المناورات غدا في لقاء توزيع اللحوم والعظام الوزارية على الكتل والمرجعيات، لتكون وزارة الداخلية هي "القطعة" المدهنة" في كل الغنيمة، ومن خلف سن السكاكين الوزارية وسباق الحكومة مع تاريخ الرابع من آب، فإن سيوف المستقبل ارتفعت في الدفاع عن بيروت وإبعاد شبح عريضة العار التي وقعت عليها من ضمن الأيادي النيابية.

لكن الرئيس سعد الحريري قدم اليوم اقتراحا بارز فيه مئة وعشرين نائبا، ووضعهم امام تحدي التوقيع المضاد، واقترح الحريري تعليق كل المواد الدستورية التي تعطي رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة والنواب والقضاة والمحامين حصانة دستورية في قضية مرفأ بيروت، ولنمثل جميعا أمام المحقق العدلي وهو اقتراح يرقي الى الامتياز السياسي والعدلي ويضع النواب أمام استحقاق وطني بحجم حقيقية جريمة المرفأ، لكن هذا الطرح لم يلغ لعنة العريضة التي كان على المستقبل قراءتها قبل التوقيع عليها ومن ثم اعلان رفضها على الملاء، وليس عبر انسحابات جزئية خجولة قد يكون الحريري ومعه كتلة المستقبل تحصنوا اليوم بهذا الاقتراح الجريء على مشارف بلوغنا الرابع من آب، غير أن تعليق مواد في الدستور سيكون مهمة مجلس النواب.. وبالثلثين ما يعني أنه الخصم والحكم.
 
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website