منوعات

فرّوا من السّجن وخلعوا ملابسهم.. الشرطة تبحث عن "المساجين العراة"!

Lebanon 24
17-09-2020 | 18:00
A-
A+
Doc-P-746846-637359300280532004.jpg
Doc-P-746846-637359300280532004.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
شهدت دولة  أوغندا واقعة غريبة من نوعها، حيث فرّ أكثر من 200 سجين من سجنهم واقتحموا مستودعاً للأسحلة، ثمّ خلعوا ملابسهم وتوجّهوا نحو منطقة برّية نائية في شمال شرقي البلاد. 
وحصل تبادل لإطلاق النار بين الشرطة والهاربين البالغ عددهم 219، أدّى إلى مقتل 3 أشخاص على الأقل، جندي و2 من بين الهاربين، بحسب البريغادير فلافيا بيكواسو، المتحدثة باسم الجيش.

ووقع الهروب من السجن بعد ظهر يوم الأربعاء، بالقرب من ثكنات الجيش في منطقة موروتو.

وقالت بيكواسو: "لقد تغلبوا على آمر السجن الذي كان في الخدمة"، وأضافت وفق ما نقلت وكالة "أسوشيتد برس": "السجناء مجرمون.. "مخضرمون" سُجنوا لارتكابهم جرائم تتعلق بسرقة الماشية في المنطقة".
 
وخلع السجناء ملابسهم لتجنّب التعرف إليهم بزيّهم الأصفر المميز وركضوا إلى سفوح جبل "موروتو"، وهي منطقة قليلة السكان وصفتها المتحدثة بأنها "برية".

وقالت بيكواسو: "المطاردة مستمرة"، وحذرت من أن النزلاء الهاربين قد يقتحمون المنازل المحلية بحثاً عن ملابس.

وبحسب "أسوشيتد برس"، فإنّه لم يكن من الممكن على الفور الوصول إلى سلطات السجن أو المسؤولين المحليين.
المصدر: سكاي نيوز
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website